الرئيسية / رياضات قطرية / ناصر الخليفي: بطولتنا أقوى بطولات التنس بعد الجراند سلام

ناصر الخليفي: بطولتنا أقوى بطولات التنس بعد الجراند سلام

أكد سعادة ناصر الخليفي رئيس اتحاد التنس والاسكواش والريشة الطائرة أن بطولة قطر توتال المفتوحة للتنس للسيدات 2020 في نسختها الثامنة عشرة التي انطلقت منافساتها امس من خلال الادوار الرئيسية ستواصل التميز والنجاح وستكون النسخة الجديدة من البطولة هي احدى اقوى واهم البطولات في اجندة رابطة اللاعبات المحترفات بعد بطولات الجراند سلام.
واوضح رئيس الاتحاد ان اللجنة المنظمة للبطولة قامت كعادتها بتوفير كافة الامكانات اللازمة من اجل خلق بيئة عمل مثالية للجميع بداية من اللاعبات مرورا بالاعلاميين الذين يقومون بتغطية الحدث والجماهير التي ستحضر للمشاهدة والاستمتاع سواء في ارض الملعب او بما وفرته اللجنة المنظمة داخل مجمع خليفة الدولي هذا العام.

ورحب رئيس الاتحاد القطري باللاعبات المشاركات في البطولة وبضيوف البطولة وبالإعلاميين من كافة أنحاء العالم الذين تواجدوا لتغطية المباريات ودعا الجماهير إلى الحضور إلى مجمع خليفة الدولي للتنس والاسكواش لمشاهدة أفضل لاعبات العالم في رياضة التنس.
وقال الخليفي في تصريحات صحفية إن بطولة قطر توتال تشهد هذا العام مشاركة واسعة من المصنفات الاوليات على مستوى العالم في مقدمتهن الاسترالية اشلي بارتي المصنفة الاولى وعدد من البطلات اللاتي توجن من قبل بلقب البطولة في الدوحة وحصلن على الصقر الذهبي.

واشار قائلا ” بلا شك ستكون البطولة هذا العام من اقوى البطولات نظرا لمشاركة 64 لاعبة في منافسات الفردي و32 فريقا في منافسات الزوجي يتنافسن جميعا للتتويج باللقب في مجمع خليفة الدولي للتنس والاسكواش والحصول على الجوائز المالية والتي بلغت هذا العام اكثر من ثلاثة ملايين دولار. “
ولفت سعادة ناصر الخليفي الانظار الى ان النسخة الاخيرة من بطولة قطر توتال حققت نجاحا منقطع النظير فقد تم بث مبارياتها الى نحو 250 مليون شخص في 115 دولة حول العالم كما حظيت البطولة بتغطية استثنائية في وسائل الاعلام المطبوعة والرقمية من خلال العمل الكبير الذي قام به اكثر من 90 من ممثلي وسائل الاعلام المحلية والدولية.

التشيكية بيترا كفيتوفا: إنجازات شتيفي ومارتينا لن تتكرر
اعترفت النجمة التشيكية بيترا كفيتوفا خلال المؤتمر الصحفي الذي انعقد على هامش بطولة قطر توتال لتنس السيدات قائلة لم تكن بدايتي هذا الموسم قوية، كما كان في الموسم الماضي، لكنني سعيدة بالعودة من جديد للتنافس بعد اخر مشاركة لي في بطولة ملبورن حيث ان المرض اضطرني للانسحاب من بطولة سان بطرسبرج
واضافت قائلة سبق لي الفوز بنسختين من بطولات ويمبلدون، واعتقد أن الفوز ببطولات الغراند سلام مختلف عن الفوز ببطولات أخرى، لأننا نخوض منافسات لمدة اسبوعين ونعاني من الاصابات والارهاق وتغير الاجواء أثناء

المنافسات. حتى إن حصلنا على يوم راحة فاننا نقضيه في الاستعداد والتجهيز للمباريات المقبلة والامر الذي يؤدي الى مزيد من الضغوط والاجهاد دون شك
وبالنسبة لتكرار انجازات اللاعبات الملهمات في التنس مثل مارتينا نافرتيلوفا وشتيفي جراف قالت الامر صعب للغاية، لكن كان من الممكن ان تستطيع سيرينا ويليامس من الفوز بالبطولات الاربع في عام واحد ولكنها لم تتمكن من هذا الانجاز بعد خسارتها في بطولة امريكا المفتوحة، ولكن في المستقبل من الممكن ان تظهر بعض اللاعبات اللائي يستطعن تكرار هذا الانجاز في المستقبل.
وحول رأيها في تتويج الامريكية صوفيا كينين ببطولة استراليا المفتوحة قالت: لم أكن اتوقع فوزها بهذه البطولة الكبيرة،
لكنها قدمت مستويات كبيرة ولعبت بقتالية عالية، وهي تتميز بالحضور الذهني والتركيز، ولهذا قلت في البداية لا يمكن التوقع بنتائج في ظل المستويات المتقاربة.

الأمريكية صوفيا كينين: هدفي.. اللقب
أكدت الامريكية صوفيا كينين المصنفة السابعة على العالم والنجمة التي تحضر الى الدوحة بعد ان تم تتويجها بلقب بطولة استراليا المفتوحة الشهر الماضي احدى بطولات الجراند سلام انها تأتي الى الدوحة من اجل المنافسة على اللقب في ظل وجود نخبة من بطلات ونجمات العالم..
واضافت قائلة بعد الحصول على لقب بطولة استراليا المفتوحة، احاول على ان يكون التركيز على البطولة بمبدأ ان كل مباراة بطولة خاصة بذاتها ولا اشتت تفكيري، والتعاطي مع الضغوطات التي شكلها على التتويج بلقب البطولة السابقة، والاداء المتوقع أن أقدمه كنت اعاني من هذه الضغوط قبل بطولة استراليا ولكن الوضع اختلف الآن، وسأسعى لتقديم أفضل ما لدي في كل البطولات، وانا بطبيعتي احب الفوز وأكره الهزيمة
ولم تكتف صوفيا بهذا بل قالت ايضا انني بصفة عامة اقوم بالتركيز على بطولات الفردي خاصة في منافسات بطولات الجراند سلام، ولكن في بطولات ذات الـ 500 نقطة كما هو الحال في بطولة قطر توتال هنا في الدوحة فانا اشارك في بطولات الزوجي مع السويسرية بليندا بينشيتش
كما قالت: هدفي منذ بداية العام المشاركة في بطولة الألعاب الاولمبية بطوكيو، وبطولة شينغين في الصين، ولن اغيب عن اي حدث في التنس العالمي هذا الموسم.

على هامش البطولة
أشلي وكارولينا في مترو الدوحة وتلعبان في مشيرب
شهدت امس فعالية استثنائية بعيدة عن منافسات البطولة واجوائها وكانت النجمتان الاسترالية اشلي بارتي المصنفة الاولى على العالم وكارولينا بليسكوفا المصنفة الثالثة عالميا نجمتا هذه الفعالية حيث استقلتا المترو وتوجهتا به الى مشيرب من اجل خوض مباراة استعراضية في مدينة مشيرب ” قلب الدوحة “
واستقلت اللاعبتان، الأسترالية الـ”ترام” من أجل خوض مباراة استعراضية في مدينة مشيرب.
وستواجه الأسترالية أشلي بارتي في الدور 32 من بطولة قطر توتال المفتوحة للتنس الفائزة من مواجهة الكازاخية ياروسلافا شفيدوفا واللاعبة الصاعدة من التصفيات
وفي المقابل، قد تواجه التشيكية كارولينا بليسكوفا، المتوجة باللقب في عام 2017، في الدور 32 اللاعبة الفرنسية كارولين غارسيا، 47 عالمياً، ان تجاوزت الأخيرة عتبة الدور الرئيسي.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

beIN SPORTS تطلق مسابقة عالمية

beIN SPORTS تطلق مسابقة عالمية

أطلقت beIN SPORTS، قناة البث الرياضية العالمية، مسابقة عالمية عبر منصاتها على ...