الرئيسية / كرة اليد / مواجهتان قويتان في قبل نهائي كأس قطر لليد

مواجهتان قويتان في قبل نهائي كأس قطر لليد

مواجهتان قويتان في قبل نهائي كأس قطر لليد

مواجهتان قويتان في قبل نهائي كأس قطر لليد

مواجهتان قويتان في قبل نهائي كأس قطر لليد

تقام اليوم الأربعاء، مباراتا الدور قبل النهائي لبطولة كأس قطر لكرة اليد حيث تجمع المباراة الأولى الجيش مع الريان في الساعة الخامسة مساء، ويلتقي في المباراة الثانية لخويا مع الغرافة في السابعة بصالة دحيل الرياضية.

مواجهة الجيش والريان تعد بالكثير من المتعة والإثارة لأنها تجمع فريقين يراودهما طموح الفوز من أجل العبور إلى المباراة النهائية المقررة يوم السبت القادم، واللعب على الكأس التي تعتبر مطلبا أساسيا لهما حيث إن الجيش الذي توّج يوم الخميس الماضي بطلا للدوري للمرة الثالثة في تاريخه يراوده الطموح في الحصول على لقب ثان يؤكد به جدارته واستحقاقه للدوري وفي الوقت نفسه الاحتفاظ بكأس قطر باعتباره بطل النسخة الأخيرة من البطولة العام الماضي بينما في المقابل فإن الريان الذي حل ثالثا في الدوري يتطلع إلى الظفر بكأس قطر لاسيما وأنه لم يحقق أي لقب على المستوى المحلي في المواسم الثلاثة الماضية، وهذا أمر لم يتعود عليه وإن نجح هذا الموسم في إحراز بطولة دول مجلس التعاون الخليجي السادسة والثلاثين للأندية أبطال الكؤوس التي أقيمت في العاصمة العمانية مسقط في شهر مارس الماضي.

المباراة تقبل جميع الاحتمالات ولا تخضع لأي ترشيحات أو تكهنات مسبقة بصرف النظر عن أن الجيش بطل الدوري بينما كان الريان ثالثا وهو الأمر الذي يوحي للبعض من الوهلة الأولى أفضلية الجيش لأن مباريات الكؤوس مختلفة تماما والريان عاد بقوة في القسم الثاني من الدوري حيث لم يخسر فيه سوى مباراة واحدة أمام الجيش وهو يسعى إلى رد اعتباره في حين يتطلع الجيش إلى تأكيد علو كعبه على منافسه ومن هذا المنطلق فإن من الصعب ترجيح كفة فريق على حساب الآخر خاصة مع أهمية المباراة على اعتبارها المؤهلة إلى نهائي كأس قطر والذي يطمح كليهما أن يكون الطرف الأول فيه.

مباراة لخويا والغرافة لن تقل إثارة عن سابقتها باعتبارها تجمع فريقين يمنيان النفس بالفوز والصعود إلى المباراة النهائية حيث إن لخويا الذي حل وصيفا في الدوري يسعى إلى التعويض في كأس قطر وتحقيق أول ألقابه على الصعيد المحلي في الموسم الحالي بعد فوزه بلقب البطولة الآسيوية الثامنة عشرة للأندية أبطال الدوري التي أقيمت في الدوحة الشهر الماضي بينما في المقابل فإن الغرافة الذي خرج خال الوفاض من الدوري حيث اكتفى فيه بالمركز الرابع الذي بالتأكيد لا يرضي طموحاته مطلقا خصوصا وأنه كان حامل اللقب في الموسم الماضي فإنه يتطلع إلى التعويض في هذه البطولة والظفر بكأس قطر.

ومباراة اليوم لا تقبل القسمة على اثنين حيث إن الفائز فيها يضمن تواجده في المباراة النهائية يوم السبت القادم، وإذا كان البعض ربما يرجح كفة لخويا من منطلق أنه حل ثانيا في الدوري بينما اكتفى الغرافة بالمركز الرابع فإن هذا الأمر في الواقع ليس مقياسا لترجيح كفة لخويا لأن مباراة اليوم في الواقع تقبل كل الاحتمالات نظرا لتقارب مستوى الفريقين والذي يجعل فرصة كل منهما متاحة في العبور إلى المباراة النهائية بنسبة قد تكون متساوية.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

يد الأدعم تتسيَّد آسيا للمرة الرابعة على التوالي

يد الأدعم تتسيَّد آسيا للمرة الرابعة على التوالي

أحرز المنتخب القطري لكرة اليد لقب البطولة الآسيوية الـ19 للرجال المقامة في ...