الرئيسية / الدوري القطري / محترفو الشتاء يشعلون الدوري

محترفو الشتاء يشعلون الدوري

شهدت الجولة الرابعة عشرة من دوري نجوم QNB احراز اهداف لعدد من المحترفين الذين اتوا لدورينا في فترة الانتقالات الشتوية بهدف تحسين النتائج بعد تراجع مستوى بعض المحترفين ليتم التعاقد مع عناصر جدد من اجل انقاذ ما يمكن انقاذه فيما تبقى من الموسم، وهناك بالفعل اسماء برزت بشكل واضح خلال الجولة الماضية ووضعت بصماتها، التألق تواصل أيضا خلال الجولة الاخيرة واصل المحترفون الجدد في الانتقالات الشتوية تألقهم وينتظر منهم تقديم الاكثر في الجولات والتحديات المقبلة سواء في بطولة كأس سمو الأمير بجانب الدوري خاصة ان جميع الفرق قادمة على مباريات بمثابة مفترق طرق ولا مجال للتعويض وتريد خدمة نفسها بنفسها في ظل صعوبات جميع المباريات هذا الموسم نظرا للتدعيمات التي قامت بها الاندية.

الفارس الجديد
نجح البرازيلي لوكا الوافد الجديد للخور واللاعب السابق للريان احرز هدفين ولا اروع في مواجهة فريقه مع الاهلي بطريقة جملية بعد ان تأخر فريقه مرتين خلال اللقاء ولكن كان لوكا هو فرس الرهان والمنقذ بالنسبة للمدرب عمر نجحي بعد ان عادل النتيجة مرتين اثناء اللقاء واتضح انه بالفعل صفقة رائعة للفرسان ليس في لقاء الاهلي فقط ولكن منذ التعاقد معه خاض مباراتين مع السد وام صلال وشكل خطورة على مرمى المنافسين لما يمتلكه من مقومات فنية جيدة يأمل في استغلالها بالشكل الامثل لابتعاد الفريق عن كبوته وانتشاله عن المراكز المتأخرة في جدول الترتيب
حيث عانى الفرسان كثيرا خلال الدور الاول من الدوري من غياب المهاجم القناص في ظل اصابات اللاعب البرازيلي واجنر المتكررة وعدم الاستفاده منه في التشكيلة الاساسية الامر الذي كلف رحيله عن الفريق، ليأتي لوكا بديلا له الذي يعرف الدوري القطري ولا يحتاج لوقت من اجل التعرف على الاجواء والاندية وبالفعل كانت هذه نظرة صائبة من ادارة الخور من اجل الاستمرار في دوري الكبار وتحسين النتائج والمركز الذي لا يليق بإمكانيات النادي العريق والذي يواصل معاناته خلال المواسم الماضية من اجل الاستمرار في دوري الكبار.

رأسية محكمة
جاء الارجنتيني راؤول لاعب ام صلال من اجل اعطاء قوة هجومية لصقور برزان مع المحترف الاخر السوري محمود المواس بعد ان قرر المدرب عزيز بن عسكر رحيل الايفواري يانيك ساجبو الامر الذي مثل تحديا للاعب الجديد الذي يريد وضع بصماته للهروب من اسفل القاع في وضع لم يعتد عليه ام صلال في السنوات الاخيرة، وبالفعل نجح راؤول في تسجيل الهدف الاول والتعادل للفريق في مرمى العربي من رأسية رائعة في وقت قاتل خلال اللقاء بالدقيقة 88، منقذا الفريق من هزيمة جديدة في دوري هذا الموسم ليترك ام صلال المركز الاخير الذي وقع فيه في الاسابيع السابقة لصالح الشحانية بعد الخسارة من الوكرة باربعة اهداف مقابل هدف، ويأمل الجهاز الفني واللاعبون الاستمرار علي نفس الوهج بعد حصد 4 نقاط في اخر مباراتين من انتصار على الخور والتعادل مع العربي.

البصمة الأولى
استطاع اللاعب المغربي الياس بلحساني المحترف الجديد بالوكرة والذي جاء بديلا للاسباني سيبايوس تقديم اوراق اعتماده رسميا في المواجهة الاولى له مع الموج الازرق التي جمعته بالشحانية بعد تسجيله الهدف الثاني لفريقه ووضع البصمة الاولى له في دورينا من خلال هذا الهدف والذي في حكم المؤكد سيعطي له دوافع كبيرة لمواصلة تألقه مع كتيبة المدرب الاسباني ماركيز لوبيز خاصة ان بلحساني يمتلك مقومات جيدة ومتوقع ان يكون احد نجوم القسم الثاني في الدوري وليس في الوكرة فقط.

عودة الرهيب
بعد 3 هزائم متتالية للريان من السد في كأس قطر باربعة اهداف مقابل هدف، ومن الغرافة في الدوري باربعة اهداف مقابل هدفين، ومن الاستقلال الايراني في دوري ابطال اسيا بخمسة اهداف دون رد، عاد الريان من جديد واستطاع الفوز على الدحيل ويرجع الفضل للايفواري يوهان بولي والذي نجح في تسجيل هدف اللقاء الوحيد بعد استقباله تمريرة رائعة من الجزائري ياسين براهيمي ليعود اللاعب للريان بانتصار غال جاء في وقته ليس للفريق فقط ولكن لجماهير الريان ايضا والذي كانت تحتاج للانتصار بعد ان صبت غضبها الشديد من تراجع الرهيب في الاونة الاخيرة خاصة بعد مواجهة الاستقلال.
ويعد هدف الدحيل هو الثاني ليوهان منذ قدومه للريان بعد هدفه في شباك الغرافة والذي يعد شبيها بهدف في كلود امين، وهذا يدل على ان اللاعب يمتاز بالتحركات في منطقة الجزاء وسيفيد الريان اكثر واكثر في قادم المواعيد والتحديات خاصة ان اللاعبين يريدون الظفر بلقب من اجل مصالحة الجماهير والإمكانيات متوافرة داخل الفريق سواء كلاعبين محترفين او مواطنين مع تواجد المدرب الاورجوياني دييجو أجيري.

إحصائية إيجابية
بعد تسجيل خمسة اهداف في الجولة الرابعة عشرة وتسجيل ستة اهداف في الجولة الثالثة عشرة وصل عدد الاهداف للصفقات الشتوية 11 هدفا في الجولتين في نجاح كبير وتألق واضح للصفقات الجديدة، وفي الجولة الثالثة عشرة شهدت تألقا ايضا احمد العكايشي المهاجم التونسي للشحانية والذي سجل هدفين في مواجهة السد، ومن قبلها صناعة هدفين لزميله الأيفواري كيسي امانجوا في مواجهة الغرافة، والايفواري جونثان كودجيا مهاجم الغرافة الذي احرز ثلاثة اهداف في مرمى الريان في اولى مبارايته، وهذا يدل على قوة الإحصائيات الإيجابية. وجميع المهاجمين الذين اتوا الى دورينا في الانتقالات الشتوية ويلعبون في المناطق الهجومية سجلوا اهدافا، وبكل تأكيد كان الامر سيتغير تماما لو تواجدت هذه الاسماء من بداية الموسم وهذا ما صرح بها المسؤولون والأجهزة الفنية وحتى الجماهير على مواقع التواصل ولكن ان تأتي متأخرا افضل من الا تأتي ابدا.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أم صلال يقرر الاستغناء عن 4 لاعبين أجانب

أم صلال يقرر الاستغناء عن 4 لاعبين أجانب

قرر فريق أم صلال الاستغناء عن أربعة لاعبين أجانب من بين الخمسة ...