الرئيسية / مونديال 2022 / قطر توقع اتفاقية مع المجلس الأوروبي لدعم معايير الأمن والسلامة في مونديال 2022

قطر توقع اتفاقية مع المجلس الأوروبي لدعم معايير الأمن والسلامة في مونديال 2022

قطر توقع اتفاقية مع المجلس الأوروبي لدعم معايير الأمن والسلامة في مونديال 2022

قطر توقع اتفاقية مع المجلس الأوروبي لدعم معايير الأمن والسلامة في مونديال 2022

وقعت دولة قطر اتفاقية ثنائية (2018-2020) للتعاون الفني مع المجلس الأوروبي في إطار الاتفاقية الأوروبية بخصوص نهج السلامة والأمن والخدمة المتكاملة في مباريات كرة القدم وغيرها من الفعاليات الرياضية (ميثاق التوقيعات والتصديقات على المعاهدات رقم 218)، المعروفة باسم “اتفاقية سانت دينس”.

وجاءت هذه الاتفاقية بعد اعتماد دولة قطر عضوا مراقبا في مجلس أوروبا كأول دولة عربية في هذا المجلس الذي يتكون من 48 عضوا على مستوى وزراء الخارجية.

وقد وقع الاتفاقية سعادة السيدة غابريلا باتاني دراجوني نائبة الأمين العام للمجلس الأوروبي ، وسعادة العميد إبراهيم خليل المهندي ممثل قطر لدى مجلس أوروبا نائبا عن اللجنة العليا للمشاريع والإرث، وذلك خلال احتفالية نُظمت في قصر أوروبا في ستراسبورج.

وعقب التوقيع أعرب العميد ابراهيم خليل المهندي عن سعادته بهذه الخطوة الهامة التي تأتي قبل أربع سنوات تقريبا من تنظيم دولة قطر لبطولة كأس العالم قطر 2022 كأول دولة في منطقة الشرق الأوسط تفوز بتنظيم الحدث الأهم عالميا في مجال كرة القدم.

وقال المهندي إن انضمام قطر للمنظمات والهيئات الدولية يأتي كثمرة للجهود الكبيرة المبذولة في هذا الخصوص علاوة على الدعم المستمر من قبل القيادة الحكيمة وكبار المسؤولين في الدولة.. منوها في ذات الوقت بأن أمن وسلامة جميع المشاركين ببطولة كأس العالم لكرة القدم يمثل أهمية قصوى لنا، فمن خلال العمل عن كثب مع مجلس أوروبا ودوله الأعضاء، يمكن للجنة العليا للمشاريع والإرث تقديم السلامة والأمن والخدمة خلال البطولة بنهج موحد.

وفي ختام تصريحه، عبر إبراهيم المهندي عن تقديره للمسؤولين في مجلس أوروبا على الدعم الذي قدموه لدولة قطر حتى أصبحت عضوا مراقبا في المجلس لمدة سنتين، ومن ثم تصبح عضوا أصيلا في المنظومة الأوروبية الهامة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بدور المير لم تنجز دولة مضيفة للمونديال ما أنجزناه من الاستادات في آن واحد

بدور المير:لم تنجز دولة مضيفة للمونديال ما أنجزناه من الاستادات في آن واحد

شارك أكثر من ثلاثين خبيراً من خبراء الاستدامة والبيئة في اللجنة العليا ...