الرئيسية / رياضات قطرية / قطر تعلن إنشاء أكاديمية الكارتنج

قطر تعلن إنشاء أكاديمية الكارتنج

بحضور رئيس الاتحاد الدولي للسيارات الفرنسي جون تود أسدل الستار أمس على جلسات المؤتمر الإقليمي لدول الشرق الأوسط وشمال افريقيا MENA والذي عقد في العاصمة العمانية مسقط بمشاركة (20) من دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
وشهدت فعاليات اليوم الختامي عددا من ورش العمل والجلسات قبل المناقسة الختامية، حيث أقيمت ثلاث ورش عمل بخصوص المنح والتدريب وألعاب الموتسبورت التي يهتم الاتحاد الدولي بتطويرها.
كما شهدت جلستين الأولى عن الكارتنج وتحدث المشاركون خلالها عن أهم عوامل تطوير رياضة الكارتنج حتى يكون هناك قاعدة كبيرة من المتسابقين تخدم رياضة السيارات عامة، وذلك بعدما أقر الاتحاد الدولي إجراءات استثنائية لتمويل وتطوير هذه الرياضة.
أما الجلسة الثانية الخاصة بالأمن والسلامة فقد تضمنت أربع نقاط رئيسية تحدث عنها آدم بيكر مسؤول الأمن في الاتحاد الدولي، تمثلت الأولى في الحفاظ على سلامة المتسابقين والأدوات التي يستخدمونها، والثانية في سلامة المنشآت والتراخيص، وكذلك المضامير والحواجز خلال الراليات، فيما تركزت الثالثة على الفريق الطبي ووسائل الإنقاذ والأمور اللوجستية، بينما تطرقت النقطة الرابعة إلى الأبحاث التي تهتم بتحليل الحوادث وأخذ العبرة منها.
أعلن الاتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية عن انشاء اكاديمية للكارتنج وذلك في اليوم الختامي للمؤتمر الاقليمي السادس لمنطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا، الذي انعقد في سلطنة عمان على هامش تنظيم بطولة تحدي الكارتنج التي تنظم للمرة الأولى في “مينا”.
وكشف عمرو الحمد منسق الفعاليات في الاتحاد القطري للسيارات ومدير فريق قطر للكارتينج خلال ورشة عمل حول تطوير رياضة الكارتنج، عن انشاء اكاديمية الكارتنج قبل نهاية العام الحالي بالتعاون مع العديد من الجهات منها نادي حلبة لوسيل الرياضي واكاديمية اسباير، وقال: “نمتلك حاليا حلبة للكارتنج جاهزة في حلبة لوسيل الدولية تقام عليها مسابقات الكارتنج بالإضافة إلى مشاركة الجماهير في فعاليات الكارتنج نهاية كل اسبوع، وايضا نستغلها في اكاديمية قطر لرياضة المحركات التي تم انشاؤها قبل عامين وساهمت في صناعة ابطال جدد في رياضة الدراجات النارية”.
واضاف الحمد: “اكاديمية الكارتنج ستوفر الفرصة للناشئين في التدرب على يد أفضل المدربين ولدينا مخطط لإنشاء حلبة كاملة للكارتنج خلال العامين المقبلين، وسيكون لدينا في المستقبل طاقم عمل كامل للكارتينج”.
واشار عمرو الحمد: “إن انشاء اكاديمية للكارتنج في قطر يوفر الفرصة لتكوين جيل جديد من ابطال هذه الرياضة، من خلال جذبهم لرياضة المحركات، وسوف نتدرج في المستويات خاصة أن البداية في الاكاديمية ستكون للأطفال من سن 6-9 سنوات، وفي المرحلة الثانية سندخل الاطفال من 10-15 سنة، كما سنوفر كارتنج خاصا للكبار لتشجيعهم على ممارسة رياضة الكارتنج حتى يكونوا قدوة لأطفالهم الصغار وتشجيعهم على ممارسة رياضة الكارتنج.
وأكد الحمد أن حلبة لوسيل الدولية ستكون الموقع الرئيسي للأكاديمية الجديدة، والتي ستنطلق منه لمستقبل الكارتنج والجميع يعرف أننا بدأنا في الفترة الماضية العمل في اكاديمية قطر لرياضة المحركات وسوف نستغل تواجد هذه الاكاديمية في اكاديمية الكارتنج.
واوضح الحمد: أن البداية ستكون خطوة تلو الأخرى لتطوير الكارتنج ولدينا خطه خلال 5 سنوات حيث سنقوم في كل سنة بإدراج فئة جديدة من أجل تكوين جيل من سائقي الكارتنج في قطر، وبعد 10 سنوت سيكون طموحنا الحصول على دفعة أولى من سائقي الكارتنج لتمثيل قطر في البطولات العالمية.

عبدالرحمن المناعي:
هدفنا من المشاركة صقل المواهب الشبابية
اشاد عبدالرحمن بن عبداللطيف المناعي رئيس الاتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية باستعدادات فريق قطر، للمشاركة في بطولة تحدي بطولة الشرق الأوسط وشمال افريقيا للكارتنج قائلا: هذه هي المرة الأولى التي نشارك فيها في مثل هذه البطولات المخصصة للكارتنج مع أول بطولة ينظمها “MENA” بمشاركة دولية كبيرة كما اننا سعداء بأن تنطلق البطولة الأولى من سلطنة عمان ولدينا ثقة كبيرة في نجاح التنظيم لما تمتلكه السلطنة من امكانيات كبيرة”.
واضاف: يمثل قطر في هذه البطولة 4 من السائقين الشباب وهو ما يمثل خطوة مهمة لفتح الباب أمام الشباب والناشئين لدخول عالم رياضة السيارات من خلال الكارتنج التي تعد الخطوة الأولى في السلم، وبالتالي هي من أهم المسابقات بالنسبة لنا، كما أننا بصدد انشاء اكاديمية للكارتنج سنعلن عنها خلال الفترة المقبلة بالتعاون مع اكاديمية اسباير ونادي حلبة لوسيل الرياضي، وستكون تحت مظلة اكاديمية قطر لرياضة المحركات التي ساهمت بشكل كبير في اكتشاف مواهب جديدة، من أجل اكساب النشء مهارات الكارتنج وتوسيع قاعدة المشاركة وتكوين ابطال جدد لمستقبل هذه الرياضة من خلال اعطائهم الفرصة للمشاركة على حلبة لوسيل الدولية”.
وأكد المناعي أن فريق قطر يشارك في منافستي الفردي والفرق وهي خطوة أولى خاصة أن البطولة سوف تستمر في السنوات المقبلة وتنتقل من دولة لأخرى خاصة أن هذه البطولة تعد بداية رياضة جديدة في المنطقة، ونحن لا نستعجل النتائج ولكن نتمنى تحقيقها لتكون حافزا للأبطال خاصة أن اختيارهم جاء من خلال خبراتهم التي اكتسبوها من المشاركة في بعض البطولات بالإضافة إلى مشاركتهم في حلبة لوسيل للكارتنج وبالتالي هم افضل من يمثل قطر في هذه البطولة.

متسابقينا يشاركون اليوم في منافسة تحدي الشرق الأوسط
يبدأ فريق قطر للكارتنج مشاركته الرسمية الأولى من خلال خوض تحدي بطولة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للكارتنج والتي تنظمها سلطنة عمان على مدار يومين بمشاركة 20 دولة.
ويخوض فريق قطر اليوم منافسات الفرق في فئة “RD1” التحمّل من خلال فريقين حيث يضم الفريق الأول فيصل محسن اليافعي وحسين احمد، فيما يضم الفريق الثاني عمر اسوت وحسن احمد، فيما يخوض فريق قطر منافسات الفردي غدا الجمعة القادم التي تشهد سباق السرعة لمدة 20 دقيقة.
وكان فريق قطر قد خاض التجارب على الحلبة خلال اليومين الماضيين بمشاركة 4 سائقين، بهدف التعرف على مسارات المضمار من أجل التحضير لانطلاق المنافسات الرسمية اليوم.
وكانت البطولة قد افتتحت امس في حلبة الجمعية العمانية للسيارات بحضور وفد قطر برئاسة عبدالرحمن بن عبداللطيف المناعي رئيس الاتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية والفرنسي جان تود رئيس الاتحاد الدولي وكافة الوفود والفرق واللاعبين المشاركين في البطولة وسط أجواء حماسية لانطلاق المنافسات اليوم.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الإعلان عن تفاصيل سباق صملة التراثي 2020

الإعلان عن تفاصيل سباق صملة التراثي 2020

أعلنت اللجنة المنظمة لسباق صملة التراثي في نسخته السادسة كافة التفاصيل والترتيبات ...