الرئيسية / غير مصنف / فيفا: استاد المدينة التعليمية يستضيف نهائي كأس العالم للأندية قطر 2019

فيفا: استاد المدينة التعليمية يستضيف نهائي كأس العالم للأندية قطر 2019

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” أن استاد المدينة التعليمية المونديالي الذي يتسع لأربعين ألف متفرّج سيستضيف مباراة تحديد صاحب المركز الثالث ونهائي كأس العالم للأندية FIFA قطر ٢٠١٩ المقدّمة من Alibaba Cloud.

وقال “فيفا” في بيان عبر موقعه الإلكتروني، اليوم، “ستشهد جنبات استاد المدينة التعليمية تتويج بطل من الأندية السبعة المشاركة بالإضافة إلى تحديد صاحب الميدالية البرونزية، إلى جانب المباراة الأولى التي سيخوضها ليفربول عندما يلتقي في 18 ديسمبر 2019 في نصف النهائي مع الفائز من المباراة 2 في البطولة، مشيراً إلى أن هذا الصرح الرياضي في المدينة التعليمية سيكون على موعد بعد ثلاث سنوات مع استضافة منافسات كأس العالم 2022”.

وأضاف البيان: سيشهد ملعب آخر من ملاعب كأس العالم ٢٠٢٢، وهو استاد خليفة الدولي التاريخي، مباراتين بتاريخ 17 ديسمبر المقبل. الأولى هي لقاء تحديد صاحب المركز الخامس تليها موقعة نصف النهائي بين أبطال ليبرتادويس CONMEBOL الذين يستهلّون مشوارهم بهذه المباراة بمواجهة الفائز من المباراة 3 في البطولة.

يُذكر أن استاد خليفة الدولي يستوعب ما يصل إلى 40 ألف متفرّج وقد تم افتتاحه عام 1976 وخضع لعملية تجديد شاملة مؤخراً قبل أن يستقبل عشاق المستديرة الساحرة مجدداً عام 2017.

وأوضح “فيفا” أن المباراة الإفتتاحية في بطولة كأس العالم للأندية التي ستدور رحاها بتاريخ 11 ديسمبر المقبل والمباراتان 2 و3 اللتين تجريان بعدها بثلاثة أيام سيستضيفها ملعب جاسم بن حمد، وهو ما يعني أن نادي السد الذي تأهل لخوض البطولة باعتباره ممثل الدولة المستضيفة عقب تتويجه بلقب دوري نجوم قطر، سيخوض مباراة على الأقل على ملعبه الرسمي.

وتابع: حالياً سيواجه السد نادي هيينجين سبورت في باكورة المباريات. ولكن هناك احتمال أن يتأهل الفريق القطري مباشرة إلى الدور الثاني ليُواجه الترجي التونسي في حال تمكّن السد من انتزاع لقب دوري أبطال آسيا وترك الساحة إلى وصيف بطل القارة الصفراء ليخوض المباراة الإفتتاحية. كما سيستضيف ملعب جاسم بن حمد، الذي يتّسع لإجمالي 12 ألف متفرّج، أولى مباريات نادي مونتيري بطل Concacaf في رابع مشاركة له بتاريخ هذه البطولة.

ولفت بيان الفيفا إلى أنه “بالنظر إلى أن الملاعب الثلاثة لا تبعد عن مركز العاصمة القطرية أكثر 12 كيلومتراً، ستكون منافسات كأس العالم للأندية FIFA ٢٠١٩ بمثابة نموذج للطبيعة المتقاربة لكأس العالم FIFA ٢٠٢٢ عندما ستكون المسافة الأبعد بين أي من ملاعب البطولة الثمانية هي 70 كيلومتراً.

واختتم البيان بالتأكيد على أن “منافسات كأس العالم للأندية ستجري في نفس الوقت من السنة كالعرس الكروي العالمي بحيث تنطلق المباراة الأولى في الخامسة مساءً (بالتوقيت المحلي) لتتحوّل قطر ٢٠١٩ إلى فرصة أمام الفرق والجماهير على حد سواء للاستمتاع بشتاء قطر المعتدل الذي تتروح الحرارة فيه بين 15 و24 درجة مئوية”.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بطولة العالم للبليارد على خط الانطلاق

بطولة العالم للبليارد على خط الانطلاق

بطولة العالم للبليارد على خط الانطلاق  تجرى اليوم فى مقر اتحاد البليارد ...