الرئيسية / أخبار العنابي / شبابنا يفكر في كأس العالم ببولندا

شبابنا يفكر في كأس العالم ببولندا

شبابنا يفكر في كأس العالم ببولندا

شبابنا يفكر في كأس العالم ببولندا

عاد منتخبنا الوطني لشباب كرة القدم من إندونيسيا بعد ختام مشاركته في بطولة كأس آسيا وحصل على بطاقة التأهل لنهائيات كأس العالم في بولندا العام القادم ، وهو الهدف الأساسي الذي كانت تسعى إليه منتخبات آسيا كلها ولكن لم يتمكن من القبض على هذه البطاقات المؤهلة للمونديال سوى أربعة منتخبات آسيوية فقط لا غير وهي قطر وكوريا الجنوبية واليابان والسعودية.
وجاء تأهل منتخبنا لنهائيات كأس العالم في بولندا أمرا طبيعيا في ظل عمل وجهد استمر على مدار عامين حيث وفرت الدولة لشبابنا كافة أنواع الإعداد والدعم وخاضوا أكثر من 50 مباراة خلال مشوار الإعداد بعد أن تخطى مشوار التصفيات ، وشاركوا في العديد من البطولات الأوروبية وواجهوا العديد من المدارس الكروية المتنوعة ولم تقتصر على المدرسة الآسيوية فقط بل شملت مدارس أوروبا وأمريكا اللاتينية وإفريقيا ، وكلها خبرات مهمة اكتسبها منتخبنا خلال مشوار إعداده للاختبار الآسيوي الذي نجح فيه وحصل على ما يسعى إليه .

وإذا كان شبابنا قدموا عروضا قوية يغلب عليها طابع الكفاح والإصرار من أجل بلوغ كأس العالم للشباب فإن هناك طموحات كبيرة ملقاة على عاتقهم من الآن يجب عليهم أن يضعوها في اعتبارهم وهي أن التمثيل المشرف وحدة لا يكفي ، وإذا كانوا قد نالوا الاستقبال الدافئ الذي يستحقونه فإنه يجب من الآن الإعداد والتفكير في المونديال حتى يتمكن شبابنا من الظهور بأفضل صورة ويحققوا أحسن النتائج والوصول بعيدا في هذه النهائيات ، وهم يستطيعون في ظل الروح الجماعية التي تسيطر على هذا المنتخب الشاب والذي يضم بعض اللاعبين والوجوه القادرة على استكمال المسيرة والتواجد ضمن العناصر الأساسية في مونديال قطر 2022 خاصة أنهم الآن تحت 19 سنة وبعد أربع سنوات سيكونون قد اكتسبوا خبرات كبيرة تقودهم للتواجد في مونديال الكبار لاسيما أن بهم عناصر تكتسب خبرتها من خلال الاحتراف في العديد من الأندية الأوروبية .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الأدعم يتحدى الشمشون الكوري

الأدعم يتحدى الشمشون الكوري

يبحث منتخبنا الشبابي لكرة القدم اليوم عن فرصته في بلوغ المباراة النهائية ...