الرئيسية / الدوري القطري / د. محمد بن حمد يوجه رسالة من داخل ملعب مباراة “كلاسيكو قطر” بشأن كورونا

د. محمد بن حمد يوجه رسالة من داخل ملعب مباراة “كلاسيكو قطر” بشأن كورونا

جدد الشيخ الدكتور محمد بن حمد آل ثاني مدير إدارة الصحة العامة في وزارة الصحة التأكيد على أن الوضع في قطر مستقر وأنه لا يوجد سبب حالياً لتوقف المباريات أو عدم الحضور الجماهيري، إلا أنه شدد على ضرورة الحرص سواءً من اللاعبين أو الجماهير.

وقال خلال مقابلة مع “قنوات الكاس” من ملعب مباراة كلاسيكو قطر بين السد والريان نشرتها عبر تويتر بشأن الحملة التوعوية بين مؤسسة دوري نجوم قطر QSL ووزارة الصحة بشأن فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19” وحضور الجماهير والمصافحة بين اللاعبين: وجودي هنا في الملعب حرصاً على وصول رسالة لجميع الجماهير الوفية للملاعب أن الوضع في قطر مستقر وما في حالات داخل الدولة وكل الحالات التي تم الإعلان عنها هي من خارج الدولة وموجودة في الحجر الصحي.

وأضاف: طموحنا أن نبدأ الوعي من الآن، لا سمح الله ممكن خلال أسابيع مثلاً تحدث حالات ويكون أفضل شئ لها ليس الهلع، الأفضل الاعتناء بالنفس والحماية الشخصية وأهم شئ هو غسل اليدين بالصابون لمدة حوالي 20 ثانية وهذا شئ مهم جداً يقتل الفيروس.. ويطمئن الناس حوله.

وتابع: ننصح الناس حتى في المسجد إذا شعر بالكحة أو أي عرض لا يؤذي غيره ويرتاح في البيت وإذا كان لديه شك أنه كان في بلد موبوءة أن يذهب إلى مركز الأمراض الانتقالية للفحص

وقال إنه لا يوجد سبب لتوقف المباريات.. وعلى اللاعبين أن يأخذوا حذرهم.. أهم شئ عدم المصافحة، إذا لا سمح الله ارتفع المستوى يجب عدم المصافحة بين اللاعبين..

الوضع مطمئن والحالات التي تم كشفها 12 حالة فقط من أكثر من 3000 حالة تم فحصها.. ونرجوا من الجميع الذين يحضرون للملاعب أن يكونوا حريصين على أنفسهم وغيرهم ولا يؤذوهم ويعرضونهم للخطر..

وبشأن الحضور الجماهيري في الملاعب، قال الشيخ الدكتور محمد بن حمد آل ثاني: نطمئن الناس أن الوضع مستقر في قطر ولا مانع من حضور المباريات حالياً ولكن لابد أن يعمل الناس بالنصائح الصحية.

وأضاف: الجميع في قطر يهتم بالتوعية والتثقيف والمجتمع القطري سواء المواطنين أو المقيمين لديهم وعي وثقافة ولكن نحب أن نبدأ مبكراً ونعلم الناس ما الذي يجب عليهم فعله إذا لا سمح الله لو ظهرت حالات الكل يعرف يتصرف ويكون لديه ثبات انفعالي ويتعامل مع الأمور بهدوء من غير هلع لأن الهلع والخوف أسوأ مما يمكن أن يسويه المرض بكثير لو لم نتعامل معه بحكمة واتزان.

وفي وقت سابق اليوم أكدت وزارة الصحة أن الوضع بخصوص فيروس كورونا 2019 (كوفيد – 19) في دولة قطر مطمئن وأن كل مؤشرات تفشي المرض في البلاد لا تزال منخفضة.

وقال الشيخ الدكتور محمد بن حمد آل ثاني خلال المؤتمر إن كل حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا (كوفيد – 19) في الدولة كانت تحت الحجر الصحي ولم تختلط بالمجتمع وإن الوضع مطمئن جداً .

وأكد أنه في الوقت الراهن لا يستدعي الوضع تعليق الدراسة نظراً لأن مؤشرات تفشي المرض في دولة قطر لاتزال منخفضة، لافتا إلى أنه يتم تقييم الوضع بشكل دائم فيما يتعلق بالإجراءات التي ترى وزارة الصحة العامة وشركاؤها لها فائدة للحد من انتشار الفيروس.

وقال إن وزارة الصحة تولي صحة الطلبة أولوية بالغة وأن أي قرار يتعلق بالدراسة يتم اتخاذه تبعا للمخاطر المتعلقة بفيروس كورونا (كوفيد – 19)، مجددا التأكيد على أنه لا يوجد حالياً ما يستدعي تعطيل الدراسة، مشدداً في هذا الاطار على أنه يتم تقييم الوضع بشكل دائم بالتعاون مع كافة الجهات المعنية.

وأكد أن وزارة الصحة العامة تتعامل بكل شفافية وتحرص على وصول المعلومة الدقيقة للجمهور، داعيا الجمهور إلى عدم تداول أي شائعة والرجوع إلى المصادر الرسمية عبر الموقع الالكتروني لوزارة الصحة العامة وحساباتها على وسائل التواصل الاجتماعي، أو من خلال الاتصال على مركز الاتصال الخاص بفيروس كورونا 2019 (كوفيد – 19) في وزارة الصحة العامة على رقم الاتصال المجاني (16000)، موضحاً أن المسؤولية في هذا الوضع مشتركة وأن هناك وعياً وحرصاً كبيرين من أفراد المجتمع على الرجوع للمصادر الرسمية للحصول على المعلومات الدقيقة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حامد إسماعيل في تدريبات الريان

حامد إسماعيل في تدريبات الريان

عقب انتهاء عقده مع نادي السد ظهر حامد اسماعيل في تدريبات الريان، ...