الرئيسية / الدوري القطري / تشافي يقترب من إنجاز عالمي غير مسبوق

تشافي يقترب من إنجاز عالمي غير مسبوق

تشافي يقترب من إنجاز عالمي غير مسبوق

تشافي يقترب من إنجاز عالمي غير مسبوق

يفرض نجوم السد والدحيل وجودهما فوق سماء الكرة الآسيوية قبل انطلاق الدور ربع النهائي لدوري أبطال آسيا من خلال مرحلة الذهاب في 27 أغسطس الحالي، حيث يواصل الاتحاد الآسيوي لكرة القدم التركيز على نجوم الناديين، وكان تسليط الضوء والتركيز هذه المرة على الأسطورة الأسبانية تشافي هيرنانديز المحترف في صفوف الزعيم السداوي. فقد أكد الاتحاد الآسيوي في تقريره أن هناك لاعبا واحدا فقط في القارة الآسيوية سيبحث عن تحقيق ما لم يفعله أي لاعب آخر من قبل وهو تحقيق لقب دوري أبطال آسيا، بعد أن حقق من قبل لقب دوري أبطال أوروبا.

فقد ذكر التقرير أن تشافي هيرنانديز، بعد أن حصل بشكل لا يصدق على أربعة ألقاب لدوري أبطال أوروبا مع فريق برشلونة، وذلك عندما كان جزءاً من أفضل ما قدمه الفريق الكتالوني على الإطلاق، فقد شكل قدوم لاعب خط الوسط الإسباني تشافي هيرنانديز إنجازاً هائلاً لنادي السد عندما انضم إليه في عام 2015.
وتوجب على اللاعب المخضرم الفائز بلقب كأس العالم 2010 مع منتخب بلاده، الانتظار لمدة ثلاث سنوات تقريباً في محاولة لنيل لقب دوري أبطال آسيا، حيث تعرض فريقه القطري للخسارة في الدور التمهيدي عام 2016 على يد الجزيرة الإماراتي، وخرج أمام الاستقلال الإيراني من ذات الدور في الموسم التالي.
ومع ذلك، فإن التتويج بلقب بطولة كأس الامير عام 2017 كان يعني أن تشافي كان محظوظاً للظهور للمرة الثالثة في دوري الأبطال، بعدما تمكن السد الفائز بلقب دوري أبطال آسيا عام 2011 من تخطي الأدوار التمهيدية والتأهل مباشرة إلى دور المجموعات في البطولة القارية.

لم يكن مفاجئاً أن تشافي كان مفتاحاً لتأهل السد إلى ربع نهائي للمرة الأولى منذ عام 2014، من خلال ثلاث تمريرات حاسمة وهدف، ولكن مع انتهاء عقده في نهاية نسخة دوري نجوم قطر 2017 – 2018، بدا أن اللاعب البالغ من العمر 38 عاماً ربما فاتته فرصته في تحقيق لقب قاري مزدوج.
بعد أن أعلن اعتزامه اعتزال اللعب، كان لاعب خط الوسط صاحب السجل الكبير قد غيّر نيته وقرر تمديد عقده لمدة عامين مع السد. وسيقود فريقه الآن ضد الاستقلال على ستاد أزادي بايران في 27 أغسطس الحالي، حيث يتطلع قائد برشلونة السابق إلى كتابة جزء جديد من التاريخ.

الجدير بالذكر أن تشافي هيرنانديز ليس الوحيد الذي يسعى إلى تحقيق هذا الإنجاز غير المسبوق فقد حاول البرازيلي ريفالدو الذي فاز بدوري أبطال أوروبا مع ميلان الإيطالي في موسم 2002 – 2003، وحاول أن ينال اللقب الآسيوي مع بوديونوكور الأوزبكي ووصل للدور قبل النهائي في عام 2008.
كما أن النجم المالي سيدو كيتا حقق لقب دوري أبطال أوروبا مرتين من قبل مع برشلونة موسمي 2008-2009، و2010 – 2011، ووصل مع الجيش القطري للدور قبل النهائي من البطولة الآسيوية في عام 2016.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

جماهير نادي قطر تعول على إيتو

جماهير نادي قطر تعول على إيتو

حظي النجم الكاميروني صامويل ايتو المحترف حديثا في صفوف نادي قطر باستقبال ...