الرئيسية / رياضات قطرية / بعد نجاح مونديال اليد 2015 : قطر تعلن استعدادها لتنظيم أي حدث رياضي عالمي

بعد نجاح مونديال اليد 2015 : قطر تعلن استعدادها لتنظيم أي حدث رياضي عالمي

قطر تعلن استعدادها لتنظيم أي حدث رياضي عالمي

قطر تعلن استعدادها لتنظيم أي حدث رياضي عالمي

أكد سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة المنظمة العليا لمونديال اليد قطر 2015 أن دولة قطر جاهزة دائما لاستضافة أي حدث رياضي، مشددا على أن الدولة جاهزة للدخول في المنافسة على استضافة أية بطولة في الفترة المقبلة.

وأضاف سعادة الشيخ جوعان في المؤتمر الصحفي الختامي لبطولة العالم الـ 24 لكرة اليد التي ستختتم اليوم: “إن الاتحاد القطري لكرة اليد يمتلك استراتيجية واضحة للنهوض بكرة اليد، والاستمرار في تحقيق النجاحات التي حدثت خلال البطولة الحالية بالوصول إلى المباراة النهائية والمنافسة على اللقب”.

بعد نجاح مونديال اليد 2015 : قطر تعلن استعدادها لتنظيم أي حدث رياضي عالمي

وأوضح سعادة رئيس اللجنة المنظمة العليا لمونديال اليد قطر 2015 أن ما حققه المنتخب القطري في البطولة الحالية يعد إنجازا كبيرا، ليس لدولة قطر فقط بل للعالم العربي أجمع، مشيرا إلى أنه يشاهد تفاعل الكثير من الدول المجاورة مع المنتخب القطري خلال مشواره المشرّف في البطولة، كما أشار إلى أن هذا الإنجاز أيضا يحسب للاتحاد القطري للعبة، الذي عمل خلال سنوات عدّة على تطوير أداء كرة اليد في الدولة.

ولفت الأنظار إلى أن دولة قطر ستستضيف في شهر نوفمبر المقبل التصفيات الآسيوية المؤهلة لدورة الألعاب الأولمبية في ريو عام 2016، لافتا النظر إلى أن المنشآت كافة التي تم تشييدها لهذه البطولة سيتم استخدامها لما فيه مصلحة كرة اليد، ليس في قطر فحسب بل في العالم أجمع.

ووجّه سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني الشكر لوسائل الإعلام كافة التي شاركت في تغطية الحدث، التي كان لها دور كبير في نجاح البطولة، كما وجه الشكر للدكتور حسن مصطفى رئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد، وللمسؤولين كافة في الاتحاد على الجهد الذي بذلوه لنجاح النسخة الرابعة والعشرين من البطولة.

من جانبه وجه الدكتور حسن مصطفى رئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد الشكر لسعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة المنظمة العليا لبطولة العالم الرابعة والعشرين لكرة اليد، ولدولة قطر ولجميع العاملين في تنظيم المونديال، على ما قدموه في خدمة البطولة حتى تبدو بالشكل الرائع على مدار منافساتها.

كما قدم الشكر للسيد ناصر الخليفي رئيس شبكة (بي أن سبورت) الرياضية، على جهدها الرائع في نقل أحداث البطولة بأفضل التقنيات العالمية.

وأشاد رئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد بالجهد الذي بذلته اللجنة المنظمة في حل كل المشاكل التي طرأت خلال فعاليات المونديال، في ظل وجود 24 فريقاً من مختلف قارات العالم جاؤوا إلى الدوحة بثقافات وعادات مختلفة.

وحول مستوى البطولة بشكل عام قال الدكتور حسن مصطفى: “إن المستوى الفني للفرق المشاركة جاء قوياً، وحفلت المباريات بالندية والإثارة”، مشيراً إلى أنها المرة الأولى التي تصل للأدوار النهائية فرق من خارج أوروبا، لافتاً النظر إلى أن مونديال الدوحة سار باللعبة في الطريق الصحيح نحو ترويجها ونشرها بين بلدان العالم كافة.

وشدد على أن التنظيم الرائع للبطولة في الدوحة يجب أن يدفع باقي دول المنطقة لبذل قصارى جهودها لتحظى بشرف تنظيم البطولات الدولية، مثلما نجحت الدوحة في هذا المجال.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

اللجنة الأولمبية تحتفل بيوم التحدي العالمي

اللجنة الأولمبية تحتفل بيوم التحدي العالمي

احتفلت اللجنة الأولمبية القطرية يوم أمس، بالنسخة السابعة من يوم التحدي العالمي ...