الرئيسية / رياضات قطرية / بحضورالشيخ جوعان بن حمد.. تنظيم احترافي للدوري الماسي

بحضورالشيخ جوعان بن حمد.. تنظيم احترافي للدوري الماسي

تحت رعاية وحضور سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني، رئيس اللجنة الأولمبية القطرية اختتمت دوحة العز امس سلسلة جولات الدوري الماسي لالعاب القوى للعام 2020 بمشاركة كوكبة من مشاهير وأساطير أم الألعاب العالمية من حملة الألقاب والأوسمة الأولمبية تنافسوا في 12 سباقا ومسابقة بميدان ومضمار استاد سحيم بن حمد بنادي قطر الرياضي.

كما شهدت منافسات لقاء الدوحة الماسي حضور أعضاء مجلس إدارة الاتحاد القطري لألعاب القوى وعلى رأسهم الدكتور ثاني بن عبدالرحمن الكواري، الى جانب سعادة السيد جاسم بن راشد البوعينين أمين عام اللجنة الأولمبية القطرية، والشيخ سحيم بن عبدالعزيز آل ثاني نائب رئيس نادي قطر، والسيد خليل الجابر رئيس الاتحاد القطري للسباحة، بالإضافة إلى ممثلي السفارة الكويتية في دولة قطر: المستشار محمد الزعبي، والملحق العسكري العقيد الركن عمر بوعركي، والملحق الدبلوماسي احمد الخميس الى جانب كوكبة من الشخصيات الرياضية وأعضاء اللجنة العليا المنظمة.

ورغم الغياب الجماهيري بسبب استمرار تفشي فيروس كورونا “كوفيد – 19” الا ان الجولة الماسية شهدت منافسة قوية وحماسا كبيرا من اساطير ام الألعاب العالمية الذين اختاروا التواجد في الدوحة هذا العام رغم ما يمر به العالم بسبب الجائحة.

وشارك في تحدي امس 116 بطلا وبطلة من 31 بلدا من مشاهير أم الالعاب تنافسوا على مدى ثلاث ساعات في 12 سباقا ومسابقة للمضمار والميدان، لاقتناص المراكز الاولى والنقاط الماسية لأفضل الرياضيين من الجنسين، لتأكيد التفوق والظفر بألقاب المنافسات للافضل، وكعادتها حفلت الجولة بالاداء القوي.

الكواري: ريادة قطرية في إنجاح الفعاليات الرياضية
تقدم الدكتور ثاني بن عبد الرحمن الكواري رئيس اتحاد العاب القوى بالشكر الى سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الاولمبية القطرية على حضوره منافسات جولة الدوحة للدوري الماسي التي اقيمت امس، معربا عن ارتياحه الكبير للصورة المتميزة التي ظهرت عليها جولة الدوحة للدوري الماسي من الناحية الفنية والتنظيمية رغم الظروف الصعبة الصحية التي يمر بها العالم اجمع بسبب استمرار تفشي فيروس كورونا، مبديا ارتياحه للإشادة التي تلقاها من اساطير ام الالعاب العالمية المشاركين في البطولة الذين نوهوا بالقدرات التنظيمية لدولة قطر التي تبرهن يوما بعد يوم انها قادرة على رفع التحديات وانجاح أي فعالية رياضية في أي ظرف.

وقدم الكواري الشكر الى مكتب معالي رئيس مجلس الوزراء واللجنة العليا لادارة الازمات بالإضافة الى كوادر وزارة الصحة العامة، مشيدا بتضافر كافة الجهود من اجل كسب هذا التحدي الرياضي العالمي، مؤكدا ان قطر سباقة ورائدة في تنظيم البطولات الرياضية على المستويين الإقليمي والدولي.

وأشار رئيس اللجنة المنظمة لجولة الدوحة للدوري الماسي ان قطر دائما تطمح للأفضل على مستوى العالم في اي بطولة يتم تنظيمها. وقال: “رغم الغياب الجماهيري بسبب الازمة الصحية التي يشهدها العالم والتي جعلتنا نكتفي بإقامة الجولة الماسية لهذا العام خلف أبواب موصدة الا ان المنافسة والاثارة كانتا حاضرتين في اغلب السباقات والمسابقات المختلفة وهو ما يعكس أهمية المشاركة في هذه الجولة الختامية التي يعتبرها ابطال القوى العالمية احدى المحطات المهمة في طريق الاعداد لدورة الألعاب الأولمبية بالعاصمة اليابانية طوكيو الصيف المقبل بعدما تم تأجيلها في وقت سابق من هذا العام بسبب الجائحة”.

واختتم الدكتور ثاني الكواري تصريحاته قائلا: اغلب لاعبي منتخبنا الوطني لم يشاركوا في منافسات اليوم بسبب التزاماتهم في المعسكرات الإعدادية، وقد عملنا على ضبط استراتيجية فنية لإعداد ابطالنا بأفضل صورة ممكنة للحدث الأولمبي العام المقبل، ونتمنى أن يكون ابطالنا في افضل جاهزية ممكنة لمواصلة تشريف الرياضة القطرية ورفع الراية الوطنية عاليا في هذا المحفل الأولمبي.

المري: الدوحة تمتلك أفضل الإجراءات الاحترازية
أشار خالد راشد المري مدير جولة الدوحة للدوري الماسي التي أقيمت مساء امس على ميدان ومضمار استاد سحيم بن حمد بنادي السد الى ان هذه النسخة واجهت الكثير من التحديات لا سيما وان موعدها تغير في اكثر من مناسبة بسبب وباء كورونا “كوفيد – 19” مؤكدا ان دولة قطر اثبتت خلال هذه البطولة انها تمتلك افضل الإجراءات الاحترازية التي تم تطبيقها بالتعاون مع وزارة الصحة العامة بهدف تأمين سلامة المشاركين في هذه النسخة، وقال المري “كل المشاركين في البطولة اكدوا منذ وصولهم الى الدوحة انهم لم يشاهدوا مثل هذه الإجراءات الاحترازية الصارمة التي طبقت بحذافيرها وهو ما يعكس نجاحنا في هذه المهمة من خلال مواجهة الازمة وكسب التحدي”. وتابع مدير البطولة “جميع المشاركين في الدوري الماسي لم يخرجوا من الفندق منذ وصولهم الا للتدريب ومن ثم المشاركة في المنافسات وعقب المنافسات عادوا الى الفندق وهم ملتزمون بهذه الإجراءات حتى موعد مغادرتهم الدوحة”.

واكد المري ان اللجنة المنظمة المحلية لجولة الدوري الماسي اتبعت التعليمات ولم تكتشف أي حالة إصابة بفيروس كورونا وهو ما يعد نجاحا جديدا ساهم في اخراج البطولة بالصورة المطلوبة.

عبد الملك: أبطالنا لم يقصروا
أبدى خليفة عبد الملك مستشار الاتحاد ورئيس لجنة المنتخبات الوطنية سعادته وارتياحه للنتائج التي حققها ابطالنا الشباب في منافسات امس، مؤكدا ان جولة الدوحة الماسية تقام هذا العام في ظروف استئثنائية الا ان الجميع قام بواجبه على اكمل وجه، موجها عميق شكره وامتنانه لسعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الاولمبية على دعمه اللامحدود لأم الألعاب القطرية وابطالها، مشيرا الى ان هذه الجولة اكدت مرة اخرة مكانة دولة قطر على المستوى التنظيمي والفني والثقة الكبيرة التي تحظى بها من قبل هياكل الاتحاد الدولي لالعاب القوى ورابطة الدوري الماسي التي تصر على استكمال جولات هذا العام في الدوحة رغم الظروف الصحية التي تسببت فيها جائحة كورونا.

طومسون الأسرع
واصلت العداءة الجامايكية إلين طومسون تربعها على عرش سباقات السرعة للسيدات لسباق 100 م، مسجلة زمنا قدره ( 10:87 ثانية ) فيما حلت العداءة الايفوارية ماري تولا في المركز الثاني بزمن قدره ( 11:21 ثانية ) وجاءت العداءة البريطانية كايلي وايت في المركز الثالث بزمن قدره ( 11:25 ث ) ولم تواجه البطلة الاولمبية والعالمية الين طومسون اي صعوبة تذكر من حسم السباق مبكرا وحافظت على قوة الانطلاقة حتى خط النهاية وبفارق كبير عن بقية المتسابقات.

القرني وصيفاً لسباق 1500 م
احتل العداء محمد القرني نجم منتخبنا الوطني وصافة سباق 1500 م مسجلا زمنا قدره (3،44،30 د) خلف العداء المغربي الياس الولي الذي حقق المركز الأول في هذا السباق مسجلا زمنا قدره (3،43،66 د) وجاء ثالثا العداء الاسترالي جوزيف دونج مسجلا زمنا قدره (3،47،39 ث).

الكينية كيبجون تتصدر سباق 800 متر
حققت العداءة الكينية فيث كيبجون رقما عالميا جديدا في سباق 800 م سيدات مسجلة زمنا قدره( 1:57:68د) فيما حلت العداءة الاسبانية استير جيرو في المركز الثاني بزمن قدره (1:59:22 د) وجاءت البريطانية اديل تريسي في المركز الثالث بزمن قدره (1:59:87 د).

السويدي ساندريكس يحافظ على الصدارة
حافظ البطل العالمي والأولمبي السودي آرمان دوبلانتيس على صدارة منافسات مسابقة القفز بالزانة في جولات الدوري الماسي مسجلا ارتفاعا وقدره 5.82 م وهي ذات النتيجة التي حققها الامريكي سام ساندريكس وايضا الفرنسي رينو لافينييه بفارق المحاولات لفائدة البطل السويدي.

الكينية هيلين في صدارة 3000 م
سيطرت العداءة الكينية اوبيري هيلين على سباق 3000 متر للسيدات بعدما تصدرت السباق مسجلة زمنا وقدره 8.22.54 دق حيث فرضت النجمة الكينية نسقا عاليا على السباق منذ بدايته ولم تترك الفرصة لبقية العداءات من اجل منافستها على الصدارة.

عباس ثالثاً لسباق 400 م
احتل عداؤنا الواعد محمد ناصر عباس المركز الثالث في سباق 400 م مسجلا رقما شخصيا جديدا قدره (45،96 ث) في حين تصدر العداء الامريكي كاميري منتغمري الساباق مسجلا زمنا قدره (45،55 ث) فيما احتل العداء الكويتي يوسف كرم المركز الثاني بزمن وقدره ( 45،72 ث).

زمن شخصي للإيفواري كاسي
احرز عداؤنا الواعد عبدالعزيز محمد المركز السادس في سباق 200 م، ضمن مشاركته المميزة في جولة الدوحة الماسية ضمن نخبة من ابرز الابطال العالميين مسجلا زمنا قدره (20،88 ث) فيما احتل العداء الايفواري ارثو كاسي المركز الاول مسجلا زمنا وطنيا وشخصيا جديد قدره (20،23 ث) وحل العداء الجامايكي جوليان فورتي في المركز الثاني بزمن قدره (20،39 ث) وجاء العداء الفرنسي كريستوفر لويتور في المركز الثالث مسجلا (20،68 ث).

شباب الأدعم يتألق
قدم شباب منتخبنا الوطني لالعاب القوى مردودا لافتا في الجولة الماسية الختامية لهذا العام وذلك من خلال العديد من سباقات المضمار التي اقيمت امس على مضمار استاد سحيم بن حمد بنادي قطر، حيث حقق عداؤنا الواعد عبدالمجيد زكريا رقما شخصيا جديدا في سباق 400 م، مسجلا زمنا قدره (48،77 ثانية) فيما حل العداء حيدر الياسري في المركز الثاني مسجلا (49،27 ث) وجاء ثالثا اسماعيل بابكر مسجلا زمنا قدره ( 49،96 ث).

الأسترالي ستيوارت نجم سباق 1500م
شهدت معركة سباق 1500 م للمجموعة الثانية تألق النجم الأسترالي ستيوارت الذي نجح في تسجيل رقم شخصي ووطني جديد قدره (3:30:51 د) فيما حل العداء الاثيوبي سلمون بارجا في المركز الثاني مسجلا زمنا قدره (3:32:97 د) وجاء العداء المغربي سفيان البقالي مسجلا (3:33:45 د) فيما احتل العداء القطري مصعب ادم المركز التاسع مسجلا زمنا قدره (3:35:60 د) وحل مواطنه حمزة دريوش في المركز الحادي عشر مسجلا زمنا قدره (3:37:15 د) وهو رقم شخصي جديد للعداء القطري دريوش.

تحطيم 8 أرقام عالمية
شهدت المنافسات المثيرة امس تحطيم 8 ارقام عالمية ووطنية وشخصية وابرزها في سباق 200 م للايفواري ارتو كاسي و1500 م للاسترالي استيورات و800 م للكينية كيبجون وفي مسابقة الوقفز بالزانة تشارك الثلاثي السويدي ارماند والامريكي سام والفرنسي لافيليني في تجاوز ارتفاع 5:82 م وهو افضل انجاز للعام، وفي سباق 3000م نالت العداءة هيلين اوبري افضل انجاز للسباق برقم جديد قدره 8:22:54 د.

مسيرة مشرفة
ترجمة لأهداف الاتحاد القطري لألعاب القوى في سعيه الدؤوب لنشر اللعبة وتوسيع قواعدها بذلت اللجنة العليا المنظمة لجولة الدوري الماسي برئاسة الدكتور ثاني عبدالرحمن الكواري جهودا كبيرة لتوفير كافة متطلبات النجاح لهذه النسخة الاستثنائية لتعزيز المسيرة المشرفة عبر التنظيم الناجح لهذا الحدث العالمي وتأكيد جدارة الدوحة باستضافة مبهرة لختام جولات الدوري الماسي هذا العام.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

beIN SPORTS تطلق مسابقة عالمية

beIN SPORTS تطلق مسابقة عالمية

أطلقت beIN SPORTS، قناة البث الرياضية العالمية، مسابقة عالمية عبر منصاتها على ...