الرئيسية / الدوري القطري / الدحيل والسيلية في ختام ربع النهائي لأغلى الكؤوس

الدحيل والسيلية في ختام ربع النهائي لأغلى الكؤوس

تختتم اليوم منافسات دور الربع النهائي من بطولة كأس الأمير لكرة القدم من خلال مواجهة الدحيل مع السيلية في السادسة والنصف مساء على استاد جاسم بن حمد في نادي السد ليتحدد الضلع الرابع في الدور النصف النهائي من أغلى الكؤوس، وقد التقى الفريقان اكثر من مرة هذا الموسم في اكثر من بطولة عن طريق الدوري وكأس قطر وكأس اورويدو، وتفوق الدحيل في هذه المواجهات دون استثناء ولم يتمكن السيلية من الفوز ولو مرة واحدة حيث فاز في ثلاث مواجهات من اربع بينما كان التعادل نتيجة المباراة الرابعة فقد فاز الدحيل على السيلية في كأس قطر 2-صفر، وفي الدوري ذهابا وايابا بنتيجة واحدة هي 2-1، وتعادلا في كأس اورويد بهدفين لمثلهما.
ويسعى الدحيل ان يواصل تفوقه على السيلية هذا الموسم من خلال احراز الفوز الرابع في المواجهة الخامسة، بينما يأمل السيلية ان يحقق اول واهم فوز له على الدحيل خاصة انه اذا اطاح به من كأس الأمير يكون قد عوض كل الخسائر السابقة امام الدحيل.
ولاشك ان الدحيل يخشى من مفاجآت كأس الأمير التي انطلقت عن طريق المرخية الذي أطاح بكل من الغرافة والريان على التوالي، واصبحت المفاجآت آمال وطموحات الجميع، ولهذا فمن المؤكد ان الدحيل سيسعى الى ان يمنع أي طموحات للشواهين، وسيلعب بالقوة الضاربة المتاحة لديه، وسيسعى ايضا لحسم اللقاء مبكرا، لان كل دقيقة تمر بدون ان يهز شباك السيلية يمكن ان يمنح الشواهين الامل في مجاراة الدحيل وصناعة المفاجأة
في المقابل فان السيلية يعلم تماما انه اذا بذل جهده بالكامل في مثل هذه المواجهة ممكن ان يصنع تاريخا كبيرا للنادي اذا فاز واطاح بالدحيل، ولهذا لن تكون مواجهة عادية ولكن سيقدم كل لاعب اقصى ما لديه من جهد حتى يستطيع ان يطيح بالدحيل ومواصلة المشوار في البطولة

كيف تأهل الفريقان
صعد الدحيل للدور ربع النهائي من خلال الفوز على معيذر في دور ال 16 بأربعة أهداف مقابل لا شيء، واحرز الاهداف كل من كوانج سون هان الكوري الشمالى ” هدفين، وهدف لكل من محمد مونتاري ومثله للمعز علي
وفي المقابل فان السيلية تخطى عقبة أم صلال في دور ال16 بالفوز عليه بهدفين مقابل هدف واحد، واحرز هدفي السيلية كل من ماهر يوسف ومبارك بوصوفة، بينما احرز هدف ام صلال الوحيد ناصر النصر.

مرتان× أسبوع
يلتقي المدرب التونسي سامي الطرابلسي المدير الفني للسيلية بصفته اقدم المدربين في ملاعبنا حاليا واكثرهم استقرارا مع السيلية، وجها لوجه مع المغربي وليد الركراكي الذي يعتبر احدث المدربين في ملاعبنا، ولكن سبق ان التقيا وجها لوجه من خلال لقاء الاسبوع السابع عشر للدوري منذ اسبوع واحد بالتحديد، وتمكن الوافد الجديد من قيادة فريقه للفوز بهدفين مقابل هدف واحد، فهل يستطيع الطرابلسي رد اعتباره والفوز، ام يؤكد الركراكي تفوقه للمرة الثانية في غضون اسبوع واحد، مع الوضع في الاعتبار فارق الامكانيات والقدرات الفردية التي يملكها لاعبو الدحيل مقارنة بالسيلية.

وليد الركراكي:

هدفنا الاحتفاظ باللقب
اكد وليد الركراكي مدرب الدحيل ان مواجهة السيلية لن تكون سهلة على الاطلاق نظرا لحظوظ الفريقين ورغبتهما المشتركة في التأهل لنصف نهائي كأس الأمير.
وقال”السيلية قدم مستوى جيدا معنا الاسبوع الماضي بمباراة الدوري وكانت صعبة للغاية لكن امل ان يكون فريقي في الموعد ويقدم افضل مستوياته للوصول للدور القادم في اطار حملة دفاعنا على اللقب الذي حصدناه الموسم الماضي، وايضا في الجهة الاخرى نسعى لاستعادة الدوري الذي افتقده الدحيل العام السابق”
واضاف”بالنسبة للتغييرات التي قمنا بها في الفترة الماضية نتيجة الاصابات والايقافات التي ضربت الفريق واللقاء الماضي استعدنا لاعبين مميزين وفي مواجهة اليوم سنستعيد مهدي بن عطية وهدفنا واضح وهو المنافسة على جميع الالقاب بتواجد هؤلاء اللاعبين الذين يمتلكون امكانيات كبيرة ولذلك ارجو منهم تحقيق افضل النتائج”
وحول اللاعب يوسف المساكني، قال”الجميع يعرف قيمة اللاعب سواء في قطر او خارجه فهو سيعود بعد اسبوعين او ثلاثة على اقصى تقدير وبالفعل نحن بحاجة الى لاعب بقيمة المساكني الذي عودته ستمثل ارتفاع مستوى مجموعة اللاعبين بصورة ايجابية”

أدميلسون:

لقاءات صعبة

قال أدميلسون لاعب الدحيل ان السيلية يمتلك امكانيات كبيرة قادرة على جعل المباراة صعبة خاصة اننا قادمون من مواجهة معه في الدوري وكما هو معروف حال مباريات الكؤوس جميعها صعبة ولكن نحن الدحيل نريد الفوز والمنافسة على جميع الالقاب.

واضاف”بالنسبة للمستوى الفردي فاعود بشكل جيد والمطلوب وهذا يرجع لمساعدة المدرب بصورة كبيرة حيث نسعى لتكرار انجاز الموسم الماضي في اغلى الكؤوس،وبالنسبة للانضمام الى المنتخب البلجيكي فهو حلم لاي لاعب ولكن حاليا اركز على المردود الذي اقدمه من اجل الظفر بالبطولات مع الدحيل ومن ثم التواجد في المنتخب”
وتابع”هناك اندية قوية مثل العربي في البطولة ولكن من جانبا لدينا امكانيات ايضا خاصة مع عودة المصابين ولذلك لا نخشى احدا وفي نفس الوقت نحترم الجميع”

سامي الطرابلسي:

حلم 2014

اشار سامي الطرابلسي مدرب السيلية ان هذه المرة الثانية الذي يلاقي بها فريقه الدحيل في ظرف اسبوع وهي بالفعل مباراة ليست بالسهلة على الاطلاق بالنسبة للفريقين ودائما خلال مباريات الدحيل نقدم مستويات جيدة ولكن جزئيات بسيطة والفرديات المتواجدة بالمنافس تصنع الفارق، وفي لقاء اليوم يجب علينا التعامل مع الفرص التي ستتيح لنا واللعب بنسق وانضباط كبير وعال ودائما مباريات الكؤوس لا تخضع لمقاييس وطموحنا الانتصار والوصول لنصف النهائي”
وقال”خلال مباراة الدوري وصل استحواذ السيلية الى 53% مع الدحيل المدجج بالنجوم ولكن افتقدنا للاعب الذي يغير النتيجة لصالحنا ولهذا سنستخدم عدة اساليب سواء الكرات الثابتة والتسديد على المرمى واتمنى ان نكون موفقين ونصل للدور المقبل ومن ثم الوصول للنهائي وتكرار انجاز 2014 التي تعد لحظة رائعة ومميزة للنادي ودائما نحاول ان نتذكر تلك اللحظات.

نذير بلحاج:

مواجهة صعبة

قال نذير بلحاج لاعب السيلية ان جميع اللاعبين سوف تقدم كل ما بوسعها من اجل التأهل لنصف النهائي على حساب الدحيل في ظل تواجد رغبة كبيرة بالتواجد في بطولة كأس الأمير التي تعد بطولة غالية ومن اهدافنا ولهذا استعداداتنا كانت على ما يرام وارى دائما مباريات السيلية والدحيل جزئيات بسيطة هي من تحسم المباراة.
واضاف”في نهائي 2014 شاركت في النهائي ولكن في صفوف السد واحرزت اللقب على حساب السيلية ومن هذا المنطلق اسعى للوصول للنهائي مع السيلية واحاول اعطاء كل خبراتي ونحن على دراية بان المواجهة صعبة وفي حكم المؤكد ستكون هناك اوقات صعبة خلال اللقاء ولكن هذا لم يمنعنا من الوصول لنصف النهائي”.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لاعبو الشحانية يتبرعون بالدم

لاعبو الشحانية يتبرعون بالدم

تبرع لاعبو فريق الشحانية بالدم بالتعاون مع مؤسسة حمد الطبية خاصة ان ...