الرئيسية / أخبار العنابي / الأدعم ينازل السوري في افتتاح المشوار

الأدعم ينازل السوري في افتتاح المشوار

يستهل منتخبنا الأولمبي الليلة مشواره في نهائيات كاس آسيا للمنتخبات الاولمبية لأقل من 23 سنة التي تستضيفها تايلاند بمشاركة 16 منتخبا وزعوا على 4 مجموعات، وهي المؤهلة الى دورة الألعاب الأولمبية التي تحتضنها العاصمة اليابانية طوكيو في اغسطس المقبل، وينازل “الأدعم” اليوم المنتخب السوري على استاد جامعة توماسات عند الواحدة والربع ظهرا بتوقيت الدوحة -الخامسة والربع بتوقيت بانكوك- وذلك ضمن الجولة الأولى للمجموعة الثانية.
ويمني الأدعم أن يبدأ مسيرته الاسيوية بقوة وخطف العلامة الكاملة امام سوريا بهدف اكتساب جرعة معنوية مهمة قبيل محطته القادمة امام المنتخب السعودي الأحد المقبل، ضمن الجولة الثانية التي ستشهد لقاء سوريا واليابان، ويعرف الاسباني سانشيز ان العبور نحو الدور ربع النهائي يبدأ بحصد النقاط في لقاء اليوم ويدرك ان المنتخب السوري ليس بالمنافس السهل فنظريا على الورق هناك عناصر بارزة يتطلع سانشيز الى الحد من خطورتها خاصة المهاجم علاء الدالي محترف فريق نادي قطر السابق وهداف تشرين السوري حاليا فضلا عن مفاتيح المنتخب المتمثلة بأنس العاجي وخالد كردغلي وصبحي شوفان.
ويريد سانشيز ان يهدي الكرة القطرية انجازا جديدا بعد ان قاد المنتخب الاول لكاس اسيا في الامارات وانتزع ذهبية اسيا لشباب في 2014 بميانمار وبالتالي اذا نجح بقيادة الاولمبي الى الاولمبياد فسيكون دخل التاريخ من اوسع ابوابه حيث كانت آخر مشاركة للكرة القطرية في الأولمبياد، ببرشلونة عام 1992.
وبدوره كان المنتخب السوري استعد على عدة مراحل وخاض معسكرات في روسيا والامارات والصين حيث خاض العديد من المباريات التجريبية اخرها كانت امام منتخبات الصين وطاجكستان وومالي فتغلب على الأول والثاني بهدف وتعادل مع طاجكستان ضمن دورة الصين الدولية في ديسمبر الماضي
ويفضل مدرب المنتخب السوري الاعتماد على أسلوبه المعتاد 4-4-2 وسيفتقد لجهود نجم الوسط كامل حميشة لاعب المنتخب الاول بسب الايقاف لتراكم الانذارات من التصفيات.
ويعتمد المدرب ايمن حكيم على تشكيلة قوامها وليم غنام في حراسة المرمى بجانب مصطفى سفراني ويوسف محمد ويوسف الحموي وخالد كردغلي في الخطوط الخلفية وفي الوسط صبحي شوفان ووخليل ابراهيم وانس العاجي وزكريا حنان وربما يدفع الحكيم بكامل كواية او زيد غرير على الأجنحة وفي الهجوم علاء الدالي وعبد الرحمن بركات فضلا عن وجود خيار الاعتماد على المهاجم الاخر عبد الرحمن بركات بعد ان حصل على الاذن الطبي بالمشاركة بعد اصابته مؤخرا كما يعول الحكيم على اشراك عبد القادر عدي في الوسط خلال الشوط الثاني.
اذاً المواجهة تعد بداية الطريق بالنسبة لمنتخبنا الذي يتعين عليه تحقيق النتيجة الاهم وهي الفوز كي يلتقط الأنفاس قبل لقاء السعودية والحصول على الثقة التي ستجعل الاجواء ايجابية وتمهد لانتقاله الى ربع النهائي.

الأدعم بالعنابي والسوري بالأبيض الكامل
حدد الاجتماع الفني الخاص بالمنتخبات الاربعة في المجموعة الثانية الذي عقد عند الساعة العاشرة صباحا بتوقيت بانكوك أمس الاربعاء في قاعة الاجتماعات داخل استاد جامعة توماسات بحضور طواقم التحكيم ومراقبي المباريات ومقيمي الحكام وممثلي الاتحاد الاسيوي والمسؤول الامني للبطولة حيث تم شرح آلية المنافسات في الدور الأول و تحديد الضوابط الخاصة بالبطولة وألوان المنتخبات الرسمية والاحتياطية خلال مباريات الدور الاول، والعديد من النقاط التنظيمية وتم التشديد على ضرورة الالتزام التام بالتعليمات التي أقرها الاتحاد الاسيوي بخصوص اللوائح الفنية والتنظيمية.
وسيخوض منتخبنا الاولمبي مواجهة اليوم امام منتخب سوريا باللون العنابي الكامل وهو الزي التقليدي بينما سيلعب المنتخب السوري بالأبيض الكامل.
وعقب نهاية الاجتماع الفني اطلع ممثلو المنتخبات على مرافق الاستاد الرسمي لمباريات المجموعة وقام الجميع بجولة سريعة بحضور منسق المباريات في الاتحاد الاسيوي.

خليفة المالكي: هدفنا بسمة جديدة للكرة القطرية
قال خليفة المالكي نجم منتخبنا الاولمبي ان المباريات الاولى في البطولات المجمعة لها طابع مختلف وخاص وحسابات مغايرة عن بقية مباريات الدور الاول ولقاء اليوم امام سوريا يمثل الكثير من الاهمية والمنتخب قام بالتحضير بالشكل الذي يؤهله لدخول المنافسات بقوة.
وأضاف: الاستعدادات جاءت قوية طيلة المرحلة الماضية من خلال المعسكرات التي وفرت في اسبانيا واللقاءات الودية التي خضناها أمام ايران وتركمانستان في الدوحة وأوزبكستان في بانكوك والمعسكر الذي خضناه هنا، والجميع في المنتخب مصمم من اجل الدفاع عن سمعة الكرة القطرية وتحقيق نتائج مشرفة في هذا المحفل القاري الهام وأنا اشعر بتفاؤل كبير ليكون المنتخب بسمة جديدة في الكرة القطرية.

التكافؤ العنوان البارز
4 مواجهات تاريخية بين المنتخبين
التقى منتخبنا الاولمبي مع المنتخب السوري على صعيد المنتخبات الأولمبية في 4 مناسبات سابقة اخرها كانت في الدوحة في تصفيات اسيا الاولمبية 2018 وأسفرت عن التعادل بهدف لمثله وسجل لمنتخبنا سلطان بريك، وقبلها نجح الأدعم بالفوز على سوريا برباعية لقاء هدفين ضمن كأس اسيا 2016 بالدوحة وسجل المعز علي هدفين واحمد علاء هدفين فيما سجل لسوريا عمر خرين من ركلة جزاء ويوسف قلفا، وفي بطولة غرب اسيا 2015 في الدوحة تغلبت سوريا على منتخبنا بهدفين دون مقابل، اما اول لقاء جمعهما فجاء في مارس 2002 وانتهى بالتعادل بهدف لمثله وسجل بلال محمد هدف الادعم مقابل تسجيل رجا رافع لهدف سوريا.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المعز يخوض تحدياً احترافياً

المعز يخوض تحدياً احترافياً

وافقت ادارة نادي الدحيل برئاسة الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني على ...