الرئيسية / الدوري القطري / استعداداً لمواجهة السد بأغلى النهائيات.. الدحيل يرفع شعار لا وقت للراحة

استعداداً لمواجهة السد بأغلى النهائيات.. الدحيل يرفع شعار لا وقت للراحة

تحت شعار لا وقت للراحة بدأ الدحيل أمس الاستعداد بقوة لمواجهة السد في نهائي كأس الأمير والمقرر إقامتها يوم الخميس المقبل على ملعب الوكرة المونديالي، وذلك عقب الفوز على السيلية بثلاثة أهداف في مباراة نصف النهائي حيث أخضع المدرب البرتغالي لاعبيه الذين شاركوا في المباراة إلى تدريبات استشفائية داخل صالة الجيم تحت إشراف المعد البدني الذي وضع برنامجاً تأهيلياً للاعبين خوفاً من تعرضهم للإصابات العضلية او الإرهاق بعد المجهود الكبير الذي بذلوه في الفترة الماضية، حيث خاضوا عدداً من المباريات الهامة والمصيرية وقدموا فيها مجهوداً بدنياً كبيراً في فترة زمنية قصيرة، في حين دخل البدلاء واللاعبون الذين لم يشاركوا في المباراة إلى الملعب حيث خضعوا لتدريبات بدنية وفنية تحت إشراف فاريا وجهازه المعاون وظهروا فيها بلياقة بدنية جيدة.

ومن المنتظر أن يخوض الفريق مساء اليوم تدريبه الأول على الملعب الفرعي بالنادي استعدادا للمباراة النهائية حيث سيبدأ الجهاز الفني في وضع الخطة الفنية التي سيخوض بها المواجهة الهامة التي لن يكون فيها بديلاً سوى تحقيق الانتصار والظفر باللقب الغالي والاحتفاظ به للعام الثاني على التوالي.

وسيؤدي الدحيل تدريبه الرسمي على ملعب الوكرة المونديالي غدا وهو التدريب الأخير له استعدادا للنهائي الحلم، وسيضع خلاله فاريا اللمسات الأخيرة للقمة المرتقبة، ومن ثم الدخول في معسكر مغلق من اجل تهيئة الأجواء للاعبين للظهور بأفضل صورة لتحقيق النتيجة المرجوة منهم.

غياب ثلاثي

يففتق الفريق نجمه بسام الراوي لتعرضة للاصابة في لقاء السيلية الاخير فيما يتواصل غياب الثنائي كريم بو ضيف وسلطان آل بريك عن صفوف الفريق خلال المباراة النهائية لعدم تعافيهما من الإصابة التي لحقت بهما مؤخراً والتي حرمتهما من المشاركة مع زملائهما فى كأس الأمير وكذلك دوري الأبطال، وبلا شك ان غياب الثلاثي بمثابة خسارة كبيرة للفريق فى هذه المرحلة الهامة، وبالرغم من ذلك استطاع الجهاز الفني إيحاد البديل المناسب لسد الفراغ.

تجهيز خاص للقناص

يسابق الجهاز الطبي بالدحيل الزمن من أجل تجهيز هداف الفريق المغربي يوسف العربي من الإصابة العضلية التي لحقت به فى مباراة استقلال طهران بدوري الأبطال والتي حرمته من المشاركة فى مباراة السيلية بنصف النهائي أول أمس، حيث فضل الجهاز الفني اراحة اللاعب وتجهيزه بالصورة المطلوبة للنهائي الغالي أمام السد والذي يسعى فى الفريق للحفاظ على لقبه للعام الثاني على التوالي، ومن المنتظر ان تكون عودة العربي للفريق اضافة قوية لخط الهجوم الى جانب محمد مونتاري الذي أعلن عن نفسه وبقوة فى مباراة السيلية من خلال تسجيله هدفين وحصوله على جائزة افضل لاعب بالمباراة.

فاريا يحلم بأول لقب

يحلم البرتغالي روي فاريا مدرب الدحيل بالتتويج بأول الألقاب له مع الفريق بعد ان نجح فى بلوغ المباراة النهائية لكأس سمو الأمير مع الفريق والتي ستقام على ملعب الوكرة المونديالي يوم الخميس المقبل وذلك عقب فوزه على السيلية بثلاثية نظيفة فى نصف النهائي، واذا نجح فاريا فى تحقيق هدفه سيكون هذا الحدث الأكثر أهمية له لفترة من الوقت، لأنها ستكون أول بطولة له مع الدحيل وفي مناسبة لن تنسى وسيذكرها التاريخ كونه توج باللقب الاول بالتزامن مع افتتاح ملعب الوكرة الذي سيستضيف مباريات كأس العالم 2022.

ويدرك فاريا بان المهمة لن تكون سهلة خاصة انه سيواجه فريق السد المتوج بلقب الدوري النجوم، الذي لم يحالفه التوفيق فى التتويج به لاسيما انه جاء في وقت ضيق والفريق كان يعيش ظروفا صعبة بسبب الإصابات الكثيرة التي ضربت الفريق فى مقتل، ولذلك سيعمل فاريا جاهدا لتجهيز لاعبيه بالصورة المثالية من اجل التتويج باللقب الغالي وانقاذ موسم الدحيل وكتابة اسمه باحرف من ذهب فى سجلات هذه البطولة الغالية.

كلود أمين: وصولنا للنهائي طبيعي

أكد كلود أمين حارس الدحيل ان وصول فريقه للمباراة النهائية أمر طبيعي خاصة وانه بطل النسخة السابقة من البطولة، وقال أمين: والان يجب علينا ان نركز على المباراة النهائية التي سنخوضها يوم الخميس القادم امام فريق السد فالفريق سيلعب للدفاع عن لقبه، وبالتأكيد هذا الأمر سيمنحنا الدافع لكي نقدم مباراة كبيرة ونعمل على التتويج باللقب، خاصة بعد ان خضنا مواجهة صعبة للغاية امام فريق السيلية فى نصف النهائي ولكن الفريق نجح في الحصول على مبتغاه منها ووصل الى المباراة النهائية لكي يدافع عن لقبه الذي احرزه في الموسم الماضي.

وواصل كلود حديثه قائلا: صعوبة مباراة السيلية كنا نعلمها جيدا لاننا واجهنا في الدوري ونعلم مدى قوة هذا الفريق وقدرته على صناعة الخطورة في اي لحظة من المباراة لانه يمتلك لاعبين اصحاب مستويات مميزة للغاية دفاعا وهجوما ولكن زملائي كانوا في الموعد ونجحوا في تشكيل الخطورة طيلة زمن المباراة ووصلوا لشباك السيلية واعلنوا عن انتصار الفريق، وأتمني ان نوصل على هذا النهج فى المباراة النهائية من اجل التتويج باللقب على الملعب المونديالي.

محمد موسى: سندافع عن لقبنا

أعرب مدافع الفريق محمد موسى عن سعادته بالانتصار الذي حققه الفريق على السيلية ووصوله للمباراة النهائية لكأس سيدي سمو أمير البلاد المفدى، وقال موسى: الحمد لله حققنا المطلوب منا في المباراة ونجحنا في تحقيق انتصار وصل بنا الى الملعب النهائية لنشارك في افتتاح ملعب الوكرة المونديالي وهو ما كان يمثل لنا حافزا كبيرا للانتصار في هذه المباراة.

وقال موسى: المباراة لم تكن سهلة خاصة واننا واجهنا فريقا قويا ومنظما للغاية نجح في الحصول على المركز الثالث في الدوري ولكن تصميمنا وارادتنا كانت كبيرة في هذه المواجهة خاصة واننا فقدنا لقب الدوري والان امامنا الفرصة لكي ندافع وبقوة عن لقب كأس سمو الأمير الذي احرزناه في الموسم الماضي وبالطبع تنتظرنا مواجهة صعبة امام السد ولكن باذن الله الدحيل سيكون في يومه من اجل تحقيق هدفه بالاحتفاظ باللقب الغالي الذي سيكون مسك ختام لموسمنا الشاق.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ناجي جويني قبل انطلاق الموسم:انتهى عصر الحكام الأجانب في قطر

ناجي جويني قبل انطلاق الموسم:انتهى عصر الحكام الأجانب في قطر

أعلن ناجي جويني مدير إدارة الحكام في اتحاد الكرة أن الموسم الجديد ...