الرئيسية / مونديال 2022 / إيكونومي متان: قطر ستثير إعجاب العالم في مونديال 2022

إيكونومي متان: قطر ستثير إعجاب العالم في مونديال 2022

إيكونومي متان: قطر ستثير إعجاب العالم في مونديال 2022

إيكونومي متان: قطر ستثير إعجاب العالم في مونديال 2022

أكد موقع “إيكونومي متان” أن كأس العالم الذي تنظمه قطر عام 2022، سيكون الحدث الكروي الأهم في العالم، وعلى الرغم أنه أسال الكثير من الحبر وتعرض إلى هجوم إلا أن المعطيات الواقعية تفيد بأن مونديال قطر 2022 سيكون حدثاً مميزاً واستثانئياً في قطر التي تعيش طفرة على جميع المستويات.

وبيّن تقريرموقع “ايكونومي متان” أن معركة التأثير على الرأي العام لن تنتهي إلا بحلول 2022، مشيراً إلى حملة في الصحف العالمية – بعضها يملكها أسترالي مقرب من الإمارات- من أجل إثارة الشكوك حول أحقية الدوحة بتنظيم كأس العالم 2022، فقد كان النقد أولاً موجهاً إلى مناخ الدوحة لكن تم تغيير موعد المنافسة من شهر يوليو إلى شهر ديسمبر كما أن مشاركة النجوم المهمة سيجعل كأس العالم أكثر فرجة وأهمية سيما وأنه في العادة عندما يلعب نجوم كرة القدم في كأس العالم يكون ذلك في نهاية الموسم الكروي، أي أنهم لعبوا ما يقارب الخمسين مباراة مما يجعلهم في حالة بدنية محدودة، أما في مونديال قطر سيكون اللاعبون الدوليون في أوج نشاطهم البدني، حيث سيكون أهم نجوم كرة القدم في أفضل مستوياتهم البدنية.

وأورد موقع “ايكونومي متان” أن الثقافات والمناخ الحضاري مكونات لا غنى عنها لنجاح كأس العالم، كما يتضح في المثال الروسي، والدوحة مدعوة أيضاً للتعريف بثقافتها وموروثها الحضاري للعالم. والطريقة التي تنوي بها إثارة إعجاب العالم وهذا أيضاً عامل يمكن أن يجعل نسخة عام 2022 استثنائية، فالأرقام تجعلك تشعر بالدوار، حيث استثمرت الدوحة في مشاريع البنية التحتية التي تتراوح بين بناء الملاعب وافتتاح خطوط مترو الأنفاق لضمان مستوى عال من الاستقبال والضيافة للمشاركين والمشجعين في الحدث الكروي الأبرز في العالم.

كما تعمل الدوحة على تسليم الاستادات التي سيتم بناؤها أو تجديدها بحلول عام 2020، أي قبل بدء المسابقة بسنتين، الأمر الذي يسمح لمسؤولي الفيفا بالتأكد من تنفيذ مشاريع المونديال وهذه أيضاً ستكون طريقة للدوحة لطمأنة العالم حول قدرتها على تنظيم حدث عالمي. وسيكون تنظيم قطر لكأس العالم 2022 في المقام الأول فرصة لعرض صورة قطر وجاذبيتها الاقتصادية والثقافية والسياحية، فهي أيضاً فرصة للعالم ليتعرف على العرب، حيث تنظم قطر 2022 أول بطولة عالمية في المنطقة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إنجاز 150 مليون ساعة عمل في مشاريع المونديال

إنجاز 150 مليون ساعة عمل في مشاريع المونديال

أعلنت اللجنة العليا للمشاريع والإرث، في إطار استعداداتها لاستضافة بطولة كأس العالم ...