الرئيسية / رياضات قطرية / إعلاميون أجانب يشيدون بالتنظيم القطري للبطولة وباستاد خليفة المونديالي

إعلاميون أجانب يشيدون بالتنظيم القطري للبطولة وباستاد خليفة المونديالي

أشاد العديد من الاعلاميين الأجانب الموجودين بالدوحة لتغطية منافسات النسخة السابعة عشرة من بطولة العالم لألعاب القوى التي تستضيفها قطر على ستاد خليفة الدولي حتى السادس من أكتوبر الجاري، بالتنظيم القطري المدهش والرائع وباستاد خليفة المونديالي المذهل محتضن المنافسات.

وأثنى الصحفي ستيفان بووي من صحيفة /ليكيب/ الفرنسية في تصريح لوكالة الانباء القطرية /قنا/ اليوم، على تنظيم البطولة وخروجها بصورة جيدة قائلا:” من الواضح أن منظمي البطولة بذلوا مجهودا كبيرا لإخراجها بصورة رائعة”.. معربا عن إعجابه باستاد خليفة الدولي الذي تقام به المنافسات وبتقنية التبريد الحديثة.. مضيفا ان هذا شيء جديد وجيد وعلينا أن نتعود عليه. مؤكدا في الوقت نفسه أن الاقبال الجماهيري الجيد على المنافسات يعتبر عاملا هاما لنجاح البطولة.

وأشار الى أنه أمر جيد أن تحتضن دول أخرى من مختلف القارات منافسات بطولة العالم لألعاب القوى بعد أن احتضنت بريطانيا النسخة الاخيرة للبطولة، وهي دولة لديها ثقافة هذه الرياضة واحتضنت العديد من البطولات الرياضة الكبرى.. ويجب ان لا تكون البطولة حكرا على الدول الاوروبية الكبرى.

من جانبه، أشاد الصحفي جيمس مومبا من صحيفة /ديلي ناشيونال/ الكينية بالتنظيم القطري لمونديال الدوحة 2019. وقال مومبا في تصريح مماثل لوكالة الانباء القطرية /قنا/:” أعجبت بالتنظيم القطري للمونديال فكل شيء هنا جيد جدا وكل الامور تسير على أحسن وجه، كما أن المنافسات قوية وتسير بصورة جيدة والمنطقة المخصصة للإعلام مميزة ، واستطيع ان احصل منها على كل ما احتاجه في البطولة ، واستطيع العمل بصورة جيدة في ظل توفر جميع الامكانات والتسهيلات”.

وأعرب مومبا عن اعجابه باستاد خليفة الدولي وقال:” الاستاد مميز للغاية، ومزود بتقنية تبريد جعلت الاجواء مميزة ، برغم درجة الحرارة ، واعتقد انه من افضل المنشآت التي زرتها في حياتي حتى الآن”.

وأشار الصحفي الكيني الى أن زيارته هي الاولى لقطر، وقال :” قطر بلد جميل وكل شيء به متطور من بنى تحتية واستادات ومنشآت رياضية، وسعيد بهذه التجربة وبهذه الزيارة وارغب في العودة إليه مرة اخرى”.

وفيما يتعلق بمونديال قطر 2022 لكرة القدم قال جيمس مومبا:” لقد سبق لي أن حضرت عدة بطولات عالم واخرها مونديال روسيا 2018، واعتقد أن قطر ستنظم مونديالا رائعا، واعرف ان قطر تهتم بالرياضة، وسيكون المونديال أمرا مختلفا عن ألعاب القوى”.

وأضاف:” سأكون سعيدا بالعودة من جديد لقطر في 2022 لمتابعة كأس العالم لكرة القدم والاستمتاع بمنشآتها الرياضية والملاعب الحديثة والمتطورة”.

بدوره، أثنى الصحفي الامريكي الكس كاستل (موقع سوجك تراك بيرو الرياضي التابع لجامعة اوريجون) على تنظيم البطولة، وأبدى اعجابه الشديد باستاد خليفة الذي يستضيف المونديال.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

دورة الألعاب الآسيوية 2030

الكشف عن هوية وشعار ملف الدوحة لاستضافة دورة الألعاب الآسيوية 2030

كشفت لجنة ملف الدوحة لاستضافة دورة الألعاب الآسيوية 2030 اليوم عن هوية ...