الرئيسية / رياضات قطرية / أسباير تواصل صناعة الأبطال

أسباير تواصل صناعة الأبطال

رغم الظروف التي يمر بها العالم حاليا بعد توقف كافة الأنشطة الرياضية والتعليمية بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد الذي دفع الحكومات لاتخاذ الكثير من الإجراءات الاحترازية لمقاومة المزيد من تفشي هذا الوباء العالمي إلا ان اكاديمية التفوق الرياضي بأسباير كانت سباقة كعادتها في اتخاذ التدابير اللازمة حرصا على مواصلة أنشطتها الرياضية واستكمال مناهجها التعليمية الموجهة لحوالي 300 طالب في جميع المستويات من الصف السابع الى الثاني عشر، عبر استخدام التقنيات الحديثة التي ساعدت الأجهزة الفنية والإدارية والتعليمية على الاستمرار في تقديم برامجها التدريبية والعلمية للطلاب.
وتمتلك الاكاديمية تجارب سابقة في التواصل مع الطلاب وتطبيق التقنيات الحديثة للتعليم عن بعد وذلك منذ 2013 حيث حاولت اسباير إيجاد طرق للتواصل مع الطلاب الرياضيين عن بعد في مجالات التعليم من خلال برنامج تم تصميمه للطلاب المتواجدين خارج البلاد في المعسكرات التدريبية او في بطولات خارجية او اثناء المشاركات مع المنتخبات، حيث كان الطلاب يدرسون عبر البرامج التفاعلية من خلال أجهزة الكمبيوتر الشخصي او أجهزة الهواتف الذكية للالتحاق بحصص الدراسة عن بعد بصفة مباشرة مع زملائهم في الفصول.

*حلول تقنية
تعد مسألة الدراسة عن بعد أمرا ليس بالجديد بالنسبة لطلاب اكاديمية اسباير وهو ما ساهم في إيجاد الحلول بالسرعة اللازمة لتطبيق البرامج الرياضية والتعليمية الموجهة لهم، وقام مسؤولو الاكاديمية بتفعيل استخدام التقنيات الحديثة الأكثر تطورا خلال هذه الازمة العالمية عبر برنامج البلاك بورد وهو منصة تفاعلية للدراسة عن بعد تمكن الطالب من الاطلاع والتفاعل مع الدروس والمحاضرات بالإضافة الى التواصل مع المدرس في الحصص المباشرة الى جانب منصة الواتس اب واستطاعت الاكاديمية استغلال التكنولوجيا بشكل جيد بما اسهم في تسريع العملية التربوية والرياضية بالطريقة اللازمة وفقا لجداول زمنية وضعت للغرض.

  • استمرار البرامج
    وضعت الأجهزة الفنية والتدريبية التابعة لاكاديمية اسباير برنامجها التدريبي الخاص بالحالات الاستثنائية الطارئة عبر العديد من التطبيقات الرياضية الخاصة بالمحافظة على اللياقة البدنية التي تساعد الطلاب على مواصلة تدريباتهم بطريقة اعتيادية بعيدا عن مقر الاكاديمية ومن منازلهم.
    كما حرص المدربون في مختلف الاختصاصات الرياضية بالاكاديمية وخاصة في رياضة كرة القدم على متابعة الطلاب بصفة يومية من خلال تبادل الفيديوهات حيث يرسل المدرب الواجبات التدريبية للطالب من اجل القيام بها في المنزل وبدوره يقوم الطالب بتصوير الحصة التدريبية ويرسلها للمدرب مع ضمان إمكانية التفاعل المباشر بين الطرفين لتصحيح بعض الأخطاء وتعديلها بالطريقة التي تضمن نجاح هذا البرنامج وإبقاء الطالب على تواصل مع المحيط الرياضي العام رغم الحجر الصحي المنزلي.
    كما يعمل المدربون على القيام ببعض الحصص المباشرة بنظام الفيديو كونفرنس مع الطلاب لتوضيح بعض المسائل التكتيكية ويسمح للطلاب بالتحدث مع المدربين ومناقشة هذه التفاصيل الفنية مما يساهم في ابقاء الطالب في عمق العملية التدريبية.
  • نظام متكامل
    اكد جاسم محمد الجابر مدير مدرسة اكاديمية اسباير ان الجهود التي تبذلها المدرسة من خلال توفير المنصات التعليمية والتدريبية للطلاب تدخل في اطار المحافظة على سلامة المنتمين للاكاديمية الذين يعدون ثروة المستقبل وقال “لدينا نظام تربوي متكامل يضمن تطبيق آليات العمل عن بعد لكافة كوادرنا سواء على المستوى الرياضي او المناهج التعليمية المعتمدة”.
    وأضاف “عقدنا العديد من الاجتماعات مع القسم التقني بالاكاديمية وكان لدينا 3 مراكز تعليمية وتدريبية متطورة وهي: بلاك بورد الترا ومايكروسوفت تيمز واسيسكو وقمنا بتجهيز الحصص التعليمية التفاعلية مع الطلاب من خلال افراغ المحتوى التعليمي الى محتوى الكتروني تفاعلي والحمد لله ان العملية شهدت نجاحا كبيرا، لكننا نسعى دائما للتطوير حيث سنبدأ هذا الأسبوع في التعليم التزامني من اجل ضمان نجاح ابنائنا وابقائهم داخل العملية التربوية”.
x

‎قد يُعجبك أيضاً

ناصر الخليفي يتصدر قائمة الشخصيات الأكثر تأثيراً في عالم كرة القدم

ناصر الخليفي يتصدر قائمة الشخصيات الأكثر تأثيراً في عالم كرة القدم

في ملفٍّ سيُنشر في العدد الذي سيصدر غدا الثلاثاء، اعدّت مجلّة “فرانس ...